الاتحاد

ثقافة

انطلاق مهرجان المسرح العربي في القاهرة الخميس المقبل

إيناس عبد الدايم وإسماعيل عبدالله ويسري حسان خلال المؤتمر الصحفي (من المصدر)

إيناس عبد الدايم وإسماعيل عبدالله ويسري حسان خلال المؤتمر الصحفي (من المصدر)

محمد قناوي (القاهرة)

ينطلق الخميس القادم، على المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية، حفل افتتاح الدورة الحادية عشرة لمهرجان المسرح العربي، التي تقام تحت رعاية الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، وبالتعاون مع وزارة الثقافة المصرية، وتستمر حتى 16 يناير الجاري.
وأعربت وزيرة الثقافة المصرية د. إيناس عبدالدايم، عن سعادتها بعقد الدورة الحادية عشرة للمهرجان على أرض مصر، مثمنة جهود الهيئة العربية للمسرح، منظمة المهرجان، في إثراء المسرح العربي، ومشيدة بالدور المهم الذي يقوم به صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح، في دعم الثقافة العربية عموماً، والمسرح بصفة خاصة.
وقالت خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر أمس، بالمجلس الأعلى للثقافة، في حضور الكاتب المسرحي الإماراتي إسماعيل عبدالله، الأمين العام للهيئة العربية للمسرح، والمخرج خالد جلال، رئيس اللجنة العليا للمهرجان، إن مصر تشرف بإقامة هذا الحدث المسرحي العربي الكبير على أرضها، وإن مؤسسات الوزارة كلها مجندة لخدمة المهرجان وضيوفه، الذين سيضيئون القاهرة بإبداعاتهم.
وأوضحت أن إقامة مهرجان بهذا الحجم، وفي حضور هذا العدد الكبير من المسرحيين العرب، دلالة واضحة على ما تتمتع به مصر من أمن واستقرار، ورسالة إلى العالم أجمع بأن مصر بخير وستظل دائماً وأبداً.
وقال الكاتب المسرحي إسماعيل عبدالله، الأمين العام للهيئة العربية للمسرح، إن هذه الدورة يشارك فيها 400 مسرحي عربي، فضلاً عن 250 مسرحياً مصرياً، وتتضمن 27 عرضاً، بالإضافة إلى العديد من الندوات والورش والملتقيات الفكرية.
ولفت إلى أن هذه الدورة التي يتابع ويشرف على أدق تفاصيلها صاحب السمو حاكم الشارقة موعد للمسرحيين العرب ليقولوا كلمتهم في غدهم وغد أمتهم، ويرددوا مقولة سموه في رسالته باليوم العربي للمسرح عام 2014: «لنجعل المسرح مدرسة للأخلاق و الحرية».
وأضاف أننا في هذه الدورة التي نفتتح بها مرحلة جديدة، أصبحنا مسلحين أكثر وأكثر بما لا يقدر بأي ثمن، ألا وهو رؤية وحكمة صاحب السمو حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح، هذه الرؤية الحكيمة التي تتضافر مع ثقته الغالية بالهيئة العربية للمسرح، التي أرادها منذ النشأة بيتاً للمسرحيين العرب وشراعاً يبحرون به إلى مرافئ الغد.
وأوضح أن العروض المشاركة تنقسم إلى ثلاثة مسارات، الأول يضم عروض: الحادثة «مصر» إخراج عمرو حسان، المعجنة «مصر» تأليف سامح مهران، إخراج أحمد رجب، تقاسيم على الحياة «العراق» إعداد وإخراج جواد الأسدي، جنونستان «الأردن» تأليف وإخراج حكيم حرب، سلالم يعقوب «الأردن» تأليف وإخراج الحاكم مسعود، صباح ومسا «المغرب» تأليف غنام غنام، إخراج عبدالجبار خمران، قمرة 14 «تونس» تأليف بوكثير دومة، إخراج دليلة مفتاحي، ليلك ضحى «الإمارات» تأليف وإخراج غنام غنام، مسافر ليل «مصر» تأليف صلاح عبدالصبور، إخراج محمود فؤاد صدقي.
وأشار إلى أن العروض المشاركة في المسار الثاني هي العروض التي تنافس على جائزة صاحب السمو حاكم الشارقة وهي: الرحمة «الكويت» تأليف عبدالأمير الشمخي، إخراج فيصل العبيد، الطوق والأسورة «مصر» تأليف يحيى الطاهر عبدالله، إخراج ناصر عبدالمنعم، المجنون «الإمارات» إعداد قاسم محمد، إخراج محمد العامري، النافذة «الأردن» تأليف مجد حميد، إخراج مجد القصص، ذاكرة قصيرة «تونس» تأليف وإخراج وحيد العجمي، شابكة «المغرب» تأليف عبدالكريم برشيد، إخراج أمين ناسور، عبث «المغرب» تأليف وإخراج إبراهيم رويبعة، نساء بلا ملامح «الأردن» تأليف عبدالأمير الشمخي، إخراج إياد شطناوي.
وقال إن الهيئة العربية للمسرح شكلت لجنة تحكيم للعروض المتنافسة في المسار الثاني، مسار الجائزة، وكعادتها تعمد «الهيئة» إلى اختيار أعضاء اللجنة من الأسماء الوازنة، كما تشترط أن لا يكون أي من الأعضاء من دولة ترشح منها أي عرض للمنافسة، من أجل الحيادية، ويتوج الفائز بالجائزة في ختام المهرجان، ويفتتح العرض الفائز الدورة الموالية من مهرجان أيام الشارقة المسرحية في مارس 2019، وتبلغ المكافأة المالية للجائزة 100 ألف درهم، كما يحظى العمل الفائز بدعم الهيئة من خلال إشراكه بمهرجانات عربية ودولية مهمة، مشيراً إلى أن المسار الثالث يضم عشرة عروض مصرية سيتم تقديمها في عدد من المحافظات، ومنها القاهرة، الإسكندرية، الإسماعيلية، الفيوم.
وقال المخرج خالد جلال رئيس اللجنة العليا للمهرجان، إن المسارح التي ستقدم عليها عروض المهرجان، تم تجهيزها بأحدث المعدات لتناسب هذا الحدث الكبير، مؤكداً أن مؤسسات وزارة الثقافة المصرية المعنية استعدت منذ عدة شهور لهذا الحدث، مثمناً جهود الهيئة العربية للمسرح، في إثراء ودعم ورعاية المسرح العربي وصناعه.
وقال المخرج غنام غنام مسؤول الإعلام بالهيئة العربية للمسرح، إن المهرجان دأب، كل عام، على تكريم عدد من الفنانين والكتاب من صناع المسرح الذين ينتمون إلى البلد المضيف.
ويقيم المهرجان مؤتمراً صحفياً الثلاثاء القادم، بمركز المؤتمرات الصحفية بفندق جراند حياة، يتحدث خلاله الكتاب والفنانون المصريون الذين يكرمهم المهرجان، عن علاقتهم بالمسرح، وأبرز التجارب التي قدموها فوق خشبته.

اقرأ أيضا

أمل المهيري: كتابي الجديد عن الثمانينيات في الإمارات