عربي ودولي

الاتحاد

إطلاق نار بكينشاسا بعد نتائج الانتخابات

كينشاسا (ا ف ب) - سجلت حوادث وسمع دوي طلقات نارية في منطقتين على الأقل من عاصمة جمهورية الكونغو الديمقراطية كينشاسا بعد إعلان فوز الرئيس المنتهية ولايته جوزيف كابيلا بالانتخابات الرئاسية التي جرت في البلاد التي تشهد اضطرابا. وأضرم محتجون على النتيجة النار في إطارات للسيارات ورشقوا مجموعة من قوات الشرطة المسلحة بالحجارة في منطقة باندالي بوسط العاصمة.
كما سمع دوي رصاص في باندالي وفي منطقة ليميتي شرقي العاصمة حيث يوجد المقر الحزبي لاتيان تشيسيكيدي المنافس الرئيسي في الانتخابات ، الذي هزم امام كابيلا بحسب اللجنة الانتخابية لكنه اعلن نفسه أمس “الرئيس المنتخب”.
وفرق شرطيون مجموعات من الناشطين مستخدمين الغاز المسيل للدموع. وسجلت بعض عمليات النهب المحدودة في العديد من الأحياء بحسب شهود. وشوهد شرطيون في كينتابو وهم يكسرون باب متجر. وأصيب شخص على الاقل بجروح في اليد قرب باندالي. وفي هذا الحي تم حرق عدة سيارات وأوقفت الشرطة بعض الاشخاص.
ووصلت عدة شاحنات تنقل كل واحدة 20 شرطيا الى المكان لمحاولة تفريق المتظاهرين. كما تم استقدام عسكريين تابعين للحرس الرئاسي الى المنطقة. وفي حي غومبي (شمال) حيث يوجد مقر اقامة كابيلا والوزارات والسفارات تتواصل تجمعات أنصار الرئيس الفرحين بفوز رئيسهم.

اقرأ أيضا

أكثر من 10 آلاف إصابة بـ «كورونا» في هولندا