عربي ودولي

الاتحاد

قراصنة صوماليون يتسلمون دية للإفراج عن سفينة إندونيسية

ذكرت قوة الاتحاد الأوروبي البحرية لمكافحة القرصنة، أن قراصنة صوماليين يحتجزون منذ بداية يناير سفينة إندونيسية لشحن المواد الكيميائية مع أفراد طاقمها الأربعة والعشرين، حصلوا أمس الجمعة على فدية من صاحبها، ما يمهد الطريق للإسراع للإفراج عنها خلال أقل من 24 ساعة.
وقال المتحدث باسم قوة الاتحاد الأوروبي جون هاربور إن “فدية قد القيت” على السفينة براموني التي ترفع علم سنغافورة. وأضاف “ما زالت السفينة تحتاج إلى ما بين 12 و24 ساعة للإفراج عنها”.
وكانت السفينة التي تبلغ حمولتها 20 طناً أسرت في الأول من يناير في خليج عدن، لدى توجهها إلى مرفأ كاندلا في الهند. وهي راسية في الوقت الراهن قرب مرفأ ايل الصومالي، كما أوضح المتحدث.
ويتألف طاقم السفينة من 24 شخصاً هم 17 إندونيسياً وخمسة صينيين ونيجيري واحد وفيتنامي واحد.
وأفاد مكتب الملاحة الدولية بأن هجمات القرصنة في شتى أنحاء العالم قفزت بنسبة 40 بالمئة العام الماضي إذ مثلت هجمات القراصنة الصومالية أكثر من نصف الحوادث المسجلة والبالغ عددها 406 حوادث. ويحتجز القراصنة الصوماليون المدججون بالسلاح، السفن المختطفة وأفراد طاقمها عادة إلى حين دفع الفدية.

اقرأ أيضا

الصين تبدأ رصد حالات الإصابة بكورونا من غير أعراض