الاتحاد

ثقافة

انتهاء المرحلة الأولى من فرز الصور المرشحة لـ «جائزة حمدان بن محمد»

دبي (الاتحاد) - أعلنت “جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي”، أنها انتهت من المرحلة الأولى لاختيار الفائزين في الدورة الأولى للجائزة التي تحمل عنوان “حب الأرض”.
وكانت الأمانة العامة للجائزة قد أعتمدت مؤخرا أسماء المحكمين من ثماني دول وهي بريطانيا وإيطاليا ولكسمبورج وجمهورية مصر العربية وجنوب أفريقيا وسنغافورة ومالطا، بعد عملية بحث دقيقة لأفضل المحكمين المعتمدين على مستوى العالم. وكانت فرصة المشاركة بالجائزة انتهت في اليوم الأخير من العام الماضي، وتلقت الجائزة خلالها مشاركات من تسع وتسعين دولة على مستوى العالم.
وقال علي بن ثالث الأمين العام للجائزة أن مجلس أمناء الجائزة أطلع على لوائح التحكيم خلال اجتماعه الأخير، مشيرا إلى أن المرحلة الأولى قد انتهت الثلاثاء الماضي، وهي المرحلة المعنية بالشروط والقوانين التي أشرف عليها ثلاثة خبراء من الأمانة العامة، واقتصرت على عملية الفرز وتأهيل الصور التي تطابقت مع شروط الجائزة المعلن عنها سابقا في الموقع الإلكتروني للجائزة والواجب الإطلاع عليها قبل عملية التسجيل والاشتراك، حيث استغرقت عملية الفرز يومين متتاليين للكشف عن تطابق الصور المرسلة من قبل المتسابقين مع شروط المسابقة في دورتها الأولى.
كما ذكر الامين العام أن المرحلة الثانية من عملية التحكيم تبدأ غدا الجمعة، بمشاركة ستة محكميين دولييين موزعين على لجنتين، وهي المرحلة المعنية في الأمور الفنية للصور التي تأهلت لهذه المرحلة على أن تتأهل الصور المختارة وفق عملية تصويت من قبل المحكمين. علما بأنه ستلي هذه الخطوة خطوة أخرى يشارك بها تسعة محكمين، وتبدأ أعمالها في العاشر من الشهر الجاري، وفور انتهاء عمل أعضاء لجنتي المرحلة الثانية ووصول المحكمين المعنيين بالمرحلة الثالثة والنهائية.
وأشارت سحر الزارعي الأمين العام المساعد للجائزة أن الإدارة التنفيذية أعدت برنامجا إلكترونيا يستخدم لاول مرة في عمليات التحكيم، وتملك الجائزة حقوق الملكية الفكرية بالكامل لهذا البرنامج المبني على أساس التعامل بدقة كاملة مع الصور المعروضة للمحكمين، واختيار المناسب منها وفق الشروط والقواعد القانونيه والفنية وبوقت قياسي يتناسب مع العدد الكبير للصور التي تم تسلمها من قبل المتنافسين.
وأشارت سحر أن ذلك يعزز من كفاءة عمل لجنة التحكيم، ويؤكد على أن “جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي” تعنى بكافة الجوانب على الصعيد التقني الحديث، بالإضافة إلى الجانب الفني والإبداعي للتصوير الضوئي، مما يجعل الجائزة محط أنظار كافة المهتمين في هذا الفن من كل أقطار العالم.

اقرأ أيضا

10 أمسيات و90 شاعراً في أيام قرطاج الشعرية