الاقتصادي

الاتحاد

تجارة الإمارات مع اليابان تنمو 40% إلى 151 مليار درهم

حاويات في ميناء زايد بأبوظبي  (الاتحاد)

حاويات في ميناء زايد بأبوظبي (الاتحاد)

(دبي) - ارتفع حجم التبادل التجاري بين الإمارات واليابان خلال الأشهر العشرة الأولى من العام 2011 بنسبة 40,2% ليصل الى 151,7 مليار درهم “41,36 مليار دولار”، مقارنة مع 107,7 مليارات درهم “ 29,5 مليار دولار” للفترة ذاتها من العام الماضي، وفقاً لاحصاءات مؤسسة “جيترو” اليابانية.
وبحسب البيانات، تجاوز اجمالي المبادلات التجارية بين البلدين خلال الفترة من يناير واكتوبر 2011 حجم التجارة المسجلة خلال العام 2010 بأكمله والبالغة 134,5 مليار درهم “36,62 مليار دولار”، وسط توقعات أن تعود مع نهاية العام الحالي إلى المستوى المسجل في 2008 البالغ 209,5 مليارات درهم “57,1 مليار دولار”.
وأظهرت احصاءات هيئة التجارة الخارجية اليابانية”جيترو” الصادرة أمس قفزة كبيرة في الصادرات الإماراتية إلى اليابان خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي والتي تشمل المنتجات النفطية، حيث ارتفعت بنسبة 50,8% لتصل الى 129,7 مليار درهم، “ 35,36 مليار دولار”، مقارنة مع 23,45 مليار دولار”86,07 مليار درهم” لصادرات الفترة ذاتها في العام 2010.
وفي المقابل تراجعت واردات الإمارات من اليابان خلال الفترة من يناير وحتى نهاية اغسطس الماضي بنسبة 1,1% بعد ان هبطت الى 6,0 مليار دولار”22,02 مليار درهم”، مقابل 0,06 مليار دولار للفترة المماثلة من العام الماضي.
وتراجعت الصادرات اليابانية خلال الربع الثالث من العام الحالي الى مختلف دول العالم متأثرة بتداعيات تسونامي الذي ضرب اليابان خلال في شهر مارس الماضي والذي كان له تأثير سلبي على قطاعي الانتاج والتصدير في اليابان.
وارتفع بذلك فائض الميزان التجاري للإمارات مع اليابان لصالح الدولة الى نحو 29,36 مليار دولار”107,7 مليار درهم”، مقارنة مع 17,390 مليار دولار” 63,8 مليار درهم” فائض الفترة المماثلة مع العام 2010.
وبحسب البيانات فقد قفز التبادل التجاري بين البلدين خلال شهر اكتوبر الماضي بنسبة كبيرة قدرها 51,4% بعد ان صعدت الى 4,09 مليار دولار”15,02 مليار درهم” مقارنة مع 2,7 مليار دولار”10,03 مليار درهم”للشهر ذاته من العام الماضي.
وسجلت صادرات الدولة الى اليابان في اكتوبر 2011 نمواً قدره 57% بعد ان قفزت من 2,144 مليار دولار في اكتوبر 2010 الى 3,368 في اكتوبر الماضي، مقابل ارتفاع قدره 23% في وارداتها من اليابان التي بلغت 726 مليون دولار مقارنة مع 590 مليون دولار في اكتوبر 2010.
ويأتي الصعود القوي للتبادل التجاري بين البلدين امتدادا للنمو المتواصل منذ بداية العام، حيث بلغ اجمالي التجارة في التسعة أشهر الأولى من العام الحالي 37,26 مليار دولار “136,7 مليار درهم” وذلك بنهاية شهر سبتمبر الماضي، بنمو قدره 50,1% عن الفترة ذاتها من العام الماضي. وأظهرت البيانات كذلك ارتفاع التبادل التجاري بين الجانبين خلال شهر أغسطس الماضي بنسبة كبيرة زادت عن 33,4% بعد ان بلغ 4,45 مليار دولار”16,3 مليار درهم” مقارنة مع 2,96 مليار دولار”10,9 مليار درهم”للشهر ذاته من العام 2010.
كما قفزت الصادرات الإماراتية الى اليابان خلال شهر أغسطس الماضي بأكثر من 57,1% ،بعد ان صعدت من 2,40 مليار دولار”8,8 مليار درهم” في اغسطس 2010،الى 3,78 مليار دولار “13,8 مليار درهم” بنهاية اغسطس 2011.
وسجل الميزان التجاري بين البلدين فائضاً لصالح الإمارات خلال أغسطس 2011،قدره 3,1 مليار دولار،مقارنة مع فائض قدره 1,8 مليار دولار للشهر ذاته من العام 2010. ويأتي الارتفاع في التبادل التجاري بين البلدين خلال اغسطس في اعقاب الارتفاع الملحوظ الذي شهدته المبادلات التجارية بداية من شهر يونيو الماضي بنسبة كبيرة زادت عن 46,8% بعد ان بلغ 4,7 مليار دولار”17,2 مليار درهم” مقارنة مع 3,2 مليار دولار”11,9 مليار درهم”للشهر ذاته من العام 2010،وذلك بعد ان قفزت الصادرات الاماراتية الى اليابان خلال شهر يونيو الماضي باكثر من 55,7% ،وارتفاعها من 2,62 مليار دولار”9,6 مليار درهم في يونيو 2010،الى 4,086 مليار دولار “14,9 مليار درهم” بنهاية يونيو الماضي.
وواصل التبادل التجاري بين البلدين ارتفاعه كذلك خلال شهر يوليو الماضي ليصل الاجمالي الى 28,23 مليار دولار”103,6 مليار درهم” مقارنة مع 20,88 مليار دولار”76,6 مليار درهم” للفترة ذاتها من العام الماضي وبنمو قدره 26%،وذلك بعد ان قفزت الواردات اليابانية من الإمارات من 16,67 مليار دولار،الى 24,43 مليار دولار.
وخلال النصف الأول من العام الحالي ارتفع التبادل التجاري بين الإمارات واليابان بنسبة 23,5% ليصل الى 23,74 مليار دولار”87,1 مليار درهم”،مقارنة مع 18,2 مليار دولار”66,9 مليار درهم” للفترة ذاتها من العام الماضي.
وبحسب احصاءات عام 2010، فقد ارتفعت المبادلات التجارة بين الإمارات واليابان بنسبة %25,4 لتصل إلى 36,62 مليار دولار, مقابل 29,21 مليار دولار في العام 2009 وفقا لاحصاءات جيترو.
ورغم أن الجزء الأكبر من الارتفاع مرده إلى الزيادة في أسعار النفط الخام الذي استوردته اليابان من الإمارات فان ارتفاع الصادرات اليابانية إلى الإمارات خلال العام الماضي ساهم هو الآخر في نمو التجارة بين البلدين.
واحتلت الإمارات المركز الحادي عشر بين شركاء اليابان في التجارة في عام 2010 حيث بلغ نصيبها من التبادل التجاري الياباني مع العالم 2,5%.
يشار الى انه وخلال العام 2010 ارتفعت الصادرات اليابانية إلى الإمارات بنسبة 12,9% لتصل إلى 7,33 مليار دولار في العام الماضي، مقابل 6,49 مليار دولار في العام السابق له وذلك على خلفية ارتفاع قيمة الين الياباني الذي زاد سعره بنسبة 6,16% في عام 2010.
واستوردت اليابان من الإمارات العام الماضي ما قيمته 29,29 مليار دولار بارتفاع 28,9% مقارنة بعام 2009 التي بلغ الرقم فيها 22,71 % مليار دولار، وتزامن ارتفاع قيمة الواردات اليابانية من الإمارات مع ارتفاع سعر النفط الخام الذي زاد بنسبة 30,03 في المتوسط في العام الماضي.
وارتفعت الصادرات الإماراتية إلى اليابان بنسبة 28,93% لتصل الى 29,29 مليار دولار في العام الماضي مقابل 22,71 مليار دولار في العام السابق له.

اقرأ أيضا

سياسات أبوظبي تحصن اقتصاد الإمارة