الرياضي

الاتحاد

النصر وبني ياس يطمحان إلى مزاحمة أهل القمة

(دبي) - يختتم الأسبوع السابع من مسابقة دوري المحترفين لكرة القدم، بمواجهة قوية تجمع النصر وبني ياس في ستاد آل مكتوم، وهي مباراة يبحث من خلالها النصر عن مواصلة الصحوة التي بدأها منذ ثلاث جولات، وأسفرت عن ثلاثة انتصارات متتالية، ليتخلص من آثار البداية المتواضعة التي فقد من خلالها الفريق الكثير من النقاط، وكذلك الحال بالنسبة لبني ياس الذي لم يبدأ الموسم بصورة جيدة، ولكنه تطور في الآونة الأخيرة، بعد مرحلة تغيير المدرب التي تغير معها الفريق إلى الأفضل على صعيدي المستوى والنتائج.
النصر الذي بدأ الموسم بداية متواضعة كانت سبباً مباشراً في تغيير إدارة الفريق، وكان المدرب الإيطالي زنجا على وشك أن يفقد منصبه، ولكن اعتباراً من الجولة الرابعة بدأ الفريق مرحلة التصحيح، وتمكن من تحقيق ثلاثة انتصارات متتالية على دبي والأهلي، وفي الجولة الماضية تمكن من تحويل خسارته في الوقت الأصلي إلى فوز في الوقت المحتسب بدل الضائع على الشارقة، ليرتقي الفريق في جدول الترتيب إلى المركز الرابع، وتتنفس جماهير النصر الصعداء، بعد أن كانت تعاني الأمرين في بداية الموسم.
ويسعى النصر في مباراة اليوم إلى مواصلة المسيرة بالحماس نفسه، والاقتراب تدريجياً من الصراع على المنافسة، بعد أن وصل رصيده إلى 10 نقاط تمنحه الحق في التفكير والحلم بالذهاب إلى ما هو أبعد.
أما بني ياس فلا تختلف حالته كثيراً عن النصر إذ كانت بدايته أقل من مستوى الطموح، وتم الاستغناء عن البرازيلي فييرا مدرب الفريق السابق، وجاء بديلاً له المواطن سالم العرفي الذي أعاد التوازن للفريق، فحقق فوزه الأول والوحيد في المسابقة حتى الآن، على الإمارات، كما عاد بنقطة ثمينة من ملعب الشباب، وتولى الأرجنتيني كالديرون المهمة اعتباراً من الجولة الماضية، وتعادل الفريق على ملعبه مع العين، ويحتل بني ياس المركز السابع برصيد ست نقاط، ويدخل مباراة اليوم لاستثمار الانطلاقة التي بدأها مؤخراً واستغلال القدرات الرائعة لدى لاعبيه في الارتقاء في جدول الترتيب نحو المنافسة، ولن تكون مهمة “السماوي” سهلة مساء اليوم، وهو يواجه النصر المنتشي بانتصاراته الأخيرة، ولذلك من المتوقع أن نشهد ختاماً كروياً مثيراً لأحداث الجولة السابعة، خاصة أن الفريقين يضمان مجموعة كبيرة من اللاعبين أصحاب المهارات العالية.


غيابات

دبي (الاتحاد) – يغيب عن صفوف النصر في لقاء اليوم الثلاثي المصاب المعروف خالد سرواش وفهد سبيل وحسن أمين، كما يغيب الثنائي علي عباس وبدر ياقوت بقرار من الجهاز الفني باشتراكهما في تدريبات الرديف وإبعادهما عن الفريق الأول.
وبعد عودة المدافع علي مسري للتدريبات الجماعية، واحتمال مشاركته في لقاء اليوم، يدخل بني ياس مواجهة النصر، وهو مكتمل الصفوف، الأمر الذي يجعل كل الخيارات متاحة أمام المدرب كالديرون للدفع بالتشكيلة المثالية.


التدريب الأخير


دبي (الاتحاد) – ظهر خلال التدريبات الأخيرة حرص الإيطالي زنجا مدرب الفريق على تثبيت التشكيلة التي حققت الفوز خلال المباراتين الماضيتين، مع إمكانية حدوث توظيف جديد للاعبي خط الوسط لإيقاف خطورة لاعبي بني ياس، وسيلعب “العميد” بطريقة 4-4-2 بكل مشتقاتها.
وشهد التدريب الأخير لـ”السماوي” تركيز الجهاز الفني، على كيفية اختراق دفاع المنافس من منطقة الوسط والطرفين، كما تم التركيز على سرعة نقل الكرة بين اللاعبين، دون أخطاء وفي مساحات ضيقة.

اقرأ أيضا

زيدان: البقاء بالمنزل للفوز على «كورونا»