الاتحاد

الرياضي

الجوهري يعود إلى الكرة الاردنية بقيادة برامج التطوير

الجوهري (يمين) يتحدث إلى لاعبي المنتخب الأردني خلال قيادته للمنتخب الأردني

الجوهري (يمين) يتحدث إلى لاعبي المنتخب الأردني خلال قيادته للمنتخب الأردني

أعلن الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم عن عودة المدرب المصري الشهير محمود الجوهري للعمل في قطاع كرة القدم الأردنية مشيراً إلى ان الجوهري سيكون مستشاراً له ومسؤولاً عن برامج التخطيط والتطوير ومنتخبات الفئات العمرية ومراكز الأمير علي للواعدين. وشدد على ان صلاحية الجوهري لن تتعارض مع الصلاحيات المطلقة للمدرب العراقي عدنان حمد الذي عين الشهر الماضي مديراً فنياً للمنتخب الوطني الأول مؤكداً ان اتحاد الكرة الأردني يحترم صلاحيات حمد وسيوفر له كل امكانيات الدعم والمساندة من أجل اعادة الهيبة والانتصارات التي افتقدها المنتخب الأردني خلال المرحلة السابقة.
وأعرب عن تفاؤله بمستقبل الكرة الأردنية رغم كبوتها في المرحلة الأخيرة وخروج المنتخب الوطني من تصفيات كأس العالم وتعثره في أول جولتين في تصفيات كأس أمم آسيا.
ونوه إلى انه سعيد للغاية بعودة الجوهري لما يملكه من تجربة كبيرة في عالم كرة القدم هذا فضل عن خبرته التي اكتسبها مؤخرا من خلال عمله في الاتحاد المصري لكرة القدم.
وكان الجوهري عمل لقرابة خمس سنوات مديراً فنياً للمنتخب الوطني الأردني حيث حقق معه انجازات كبيره كان من أبرزها قيادة المنتخب الوطني إلى نهائيات كأس آسيا لأول مره في الصين عام 2004 حينما ارتقى المنتخب الأردني لدور الثمانية والذي ودعه بخسارته بركلات الترجيح أمام اليابان فضلاً عن انتصار المنتخب الأردني على نظيره الإيراني وسط طهران في اطار تصفيات كأس العالم مونديال جنوب أفريقيا 2010 واحتلال الأردن للمركز الثاني لبطولة غرب آسيا الثانية في دمشق عام 2002 والمركز الثالث في بطولة كأس العرب في الكويت 2003 اضافة إلى عديد من الانتصارات الودية والرسمية في عديد من المباريات مع منتخبات عربية وآسيوية وأفريقية وغيرها، ارتقت بالمنتخب الأردني إلى المركز 37 في لائحة تصنيف الفيفا الشهرية اواخر عام 2004.

اقرأ أيضا

«المؤقتة» تحسم مصير تجمع «الأبيض» في يناير