أرشيف دنيا

الاتحاد

جومانا مراد: المخرج خالد يوسف يعرف حدود جرأتي

جومانا مراد في مشهد من فيلم كف القمر (من المصدر)

جومانا مراد في مشهد من فيلم كف القمر (من المصدر)

(بيروت) - قالت الممثلة جومانا مراد عن سلسلة الانتقادات التي تعرضت لها من جراء دورها في «كف القمر» الذي يعتبر جريئاً، أشارت إلى أن دورها لا يخدش الحياء، وأن المشاهد التي قدمتها مبررة، ولا يوجد أي مشاهد مقحمة على العمل إطلاقا. ونفت الفنانة السورية، لـ»الاتحاد»، ما يتردد بشأن أنها قدمت مشاهد جريئة في الفيلم، لافتة إلى أن هذا الأمر لم يحدث، وأن كل ما قدمته هو من خلال الدور والشخصية، مشيرة إلى أنها مستاءة من الهجوم وأنه لم يتم تقبيلها في الفيلم.
وأوضحت: «البعض اعتقد أن عملي مع خالد يوسف يعني أنني سوف أقدم مشاهد فيها إغراء، ولكن هذا الأمر غير صحيح، حتى أنه لم يتم تقبيلي في أي مشهد أقدمه في هذا العمل، والمخرج خالد يوسف يعرف حدودي، وهو على يقين أنني أرفض تقديم مشاهد ساخنة».
وقد اعتذر الممثل خالد الصاوي عن الفيلم ليحل محله الممثل خالد صالح الذي قدّم فيها للمرة الثانية دور صعيدي بعد تجربته هذا العام في مسلسل «موعد مع الوحوش»، فوصفت جومانا سعادتها بالعمل مع صالح وحسن الرداد، موضحة أن صالح أحد عمالقة السينما على الساحة المصرية والعربية حاليا، فضلا عن الرداد وهو فنان جيد وقادر على احترام الفنان الذي يعمل من أجله. واعتبرت أن فيلم «كف القمر» تجربة مهمة في تاريخها ومسيرتها الفنية في الفترة الأخيرة، معربة عن أملها في تقديم أكثر من عمل بهذه القوة والأداء مع المخرج خالد يوسف. يذكر أن أحداث الفيلم تدور حول أم لديها خمسة أولاد تحاول طوال أحداث الفيلم احتواءهم، والسعي لحل مشكلاتهم، إلى أن تضطر بعد تفاقم هذه المشاكل إلى ترك المنزل. وتجسد جومانا مراد دور فتاة فقيرة تحاول التخلص من فقرها بطرق غير صحيحة. وتم تصوير المشاهد الخارجية من الفيلم في مدن الأقصر والإسكندرية وسوهاج.
وأوضحت أنها استمتعت بأدائها للشخصية في فيلم «كف القمر»، فقد بذلت مجهودا كبيرا خلال التصوير والبروفات من أجل إخراج العمل بأفضل صورة، موضحة أن سر نجاح الفيلم، هو الأداء الجيد والتعاون المثمر بين مختلف أعضائه. واللافت كان موقف الفنانة غادة عبد الرازق من الفيلم، حيث قالت لـ»الاتحاد»: «أعلن أن فيلم «كف القمر» سيكون آخر تعاون مع المخرج خالد يوسف الذي يتحدث كثيرا عن الديمقراطية والحرية، ويهاجم الرأي الآخر، وهذا ما يتنافى تماما مع الديمقراطية».
وتابعت: «كم أنا حزينة بسبب هذا الفيلم، لأني بذلت فيه مجهودا كبيرا، وكنت أتمنى لو ظهر هذا المجهود للجمهور على الشاشة، لكن المخرج خالد يوسف حذف مشاهد عدة من دوري ما أثر بشدة على حضوري، ولم يظهر حجم المجهود الذي بذلته في العمل».

اقرأ أيضا