عربي ودولي

الاتحاد

السجن والغرامة لمدير مدرسة يمنيةضرب طالباً كتب على يده «ارحل»

صنعاء (الاتحاد) - قضت محكمة يمنية بالسجن ستة أشهر، مع وقف التنفيذ، بحق مدير مدرسة حكومية، أُدين بضرب طالب كتب على يده كلمة “ارحل”، في إشارة إلى الرئيس علي عبدالله صالح، الذي يواجه احتجاجات مناهضة له منذ يناير. كما قضت المحكمة بتغريم مدير مدرسة “الوحدة” بالعاصمة صنعاء، مبلغاً قدره 140 ألف ريال (600 دولار أميركي) بسبب “الجنايات”، التي تعرض لها الطالب ماجد الخولاني (9 سنوات)، إضافة إلى مبلغ آخر قدره 40 ألف ريال (180 دولار أميركي) لدفع تكاليف القضية، حسبما أفاد موقع “نيوز يمن” الإخباري المستقل.
وكانت منظمة “هود”، المعنية بالدفاع عن الحقوق والحريات في اليمن، تقدمت بشكوى للنائب العام، الذي وجه النيابة بسرعة التحقيق, وباشرت نيابة محكمة “غرب الأمانة” بالتحقيق في القضية, وأودعت مدير المدرسة الحبس الاحتياطي قبل أن يفرج عنه بضمانة. وعبر المحامي والناشط المعارض، عبدالرحمن برمان، الذي ترافع عن الطالب، عن رضاه عن الحكم، الذي قال إنه أنصف طالبا رفع دعوى قضائية ضد مدرسه بسبب عنف تعرض له، وذلك في سابقة هي الأولى في المحاكم اليمنية.

اقرأ أيضا

المغرب تسجل 22 إصابة جديدة بفيروس كورونا