الاتحاد

الرياضي

الرباطي يغيب عن العنابي وبيرجر يطالب اللاعبين بـ«النهائي»

الوحدة تفوق في مباراة الذهاب أمام الأهلي في عقر داره

الوحدة تفوق في مباراة الذهاب أمام الأهلي في عقر داره

يرفع فريق الكرة بنادي الوحدة أكثر من شعار في مواجهة اليوم أمام الأهلي في إياب الدور نصف النهائي لكأس الرابطة، الأول هو »التأهل ولا بديل للمباراة النهائية« بعد الفوز الذي حققه على الفرسان في مباراة الذهاب بثلاثة أهداف مقابل هدف في معقل الفرسان، والثاني «بطولة من موسم صعب» بعد أن خرج من سباق الدوري والكأس، والثالث »تأكيد التفوق« على الفرسان والثأر من الخسارة أمامهم في الدوري، والتأكيد على أن ثلاثية الذهاب لم تأت بضربة حظ، وأخيراً الاطمئنان على رصيده الاستراتيجي من اللاعبين في ظل غياب السداسي الدولي للانضمام للمنتخب.
ويفقد العنابي اليوم إضافة إلى الدوليين، جهود نجم دفاعه أمين الرباطي الذي غادر إلى بلاده للانضمام للمنتخب المغربي في التصفيات الأفريقية المؤهلة للمونديال، وهو من ركائز الدفاع، وغيابه اليوم يضاعف من المهمة الملقاة على عاتق بقية اللاعبين.
وإن كان من شيء يخشاه الوحداوية، فهو أن تتسرب الثقة المفرطة إلى نفوس اللاعبين بعد الفوز الذي حققوه في الذهاب، وأن يتعاملوا مع مباراة اليوم باعتبار نتيجتها مضمونة، خاصة أنها تقام على ملعبهم وبين جماهيرهم على ملعب استاد آل نهيان.
وفي إطار مساعيه نحو تحقيق الهدف والوصول للمباراة النهائية, خاض الفريق الوحداوي تدريباته عقب مباراة الذهاب أمام الأهلي مباشرة دون الحصول على راحة بناء على توصية الجهاز الفني، ووضح خلال تدريبات أصحاب السعادة الإصرار الشديد لدى لاعبيه على تحقيق الفوز في مباراة اليوم أو حتى الخروج بنتيجة إيجابية تؤهلهم للمباراة النهائية، وتألق خلال التدريبات معظم لاعبي الفريق، خاصة فهد مسعود العائد من الإصابة، كما شارك في التدريبات أيضاً بشير سعيد، وهناك احتمالات كبيرة بإمكانية مشاركة اللاعبين وإن كانت حظوظ فهد مسعود أكبر في التواجد بتشكيلة الوحدة في لقاء اليوم.
وقد سعى الجهاز الفني للوحدة بقيادة النمساوي هيكسبيرجر خلال الفترة الماضية الى علاج الأخطاء التي ظهرت في الفريق خاصة الدفاعية منها، كما حاول بيرجر إيجاد البديل المناسب للمغربي أمين الرباطي محترف الفريق الذي سيغيب عن مباراة اليوم.
واختتم الوحدة تدريباته مساء أمس على ملعب المباراة، ووضع مدرب الفريق النمساوي هيكسبيرجر اللمسات الأخيرة على تشكيلة العنابي، والتي من المتوقع أن تضم كلاً من عادل الحوسني في حراسة المرمى وفهد مسعود وعمر علي وياسر عبد الله وعيسى صالح في الدفاع وحسن أمين ومحمد عثمان وتوفيق عبد الرزاق وبنجا في الوسط وعلي صلاح وأحمد علي في الهجوم، ويغيب السنغالي ماتار كولي مهاجم الفريق عن المباراة بسبب الإصابة.
ومن جانبه، أعرب النمساوي بيرجر مدرب الوحدة عن تفاؤله بنتيجة مباراة اليوم أمام الأهلي، مشيراً إلى أن الفوز الذي حققه الفريق في مباراة الذهاب سيعطي للاعبين دفعة معنوية كبيرة للوصول للمباراة النهائية والفوز بالبطولة.
وقال: بكل تأكيد نعرف مدى قوة الأهلي ونحترمه تماماً، ولن تخدعنا نتيجة مباراة الذهب، فيكفي أن الأهلي هو متصدر بطولة الدوري بغض النظر عن الغيابات المتواجدة في صفوفه، فهي موجودة لدى كل الفرق. وأضاف: هدفنا هو البطولة من أجل الخروج بلقب هذا الموسم، لذلك سنسعى بكل قوة لتحقيق هذا الهدف من خلال اللعب بحذر شديد وتكتيك واع خلال المباراة، ولدينا فرصة جيدة لأن المباراة على أرضنا وبين جماهيرنا ولسيت لدينا أية أعذار خاصة بعد نتيجة المباراة الأولى.
وطالب مدرب العنابي لاعبيه بضرورة توخي الحذر في مباراة اليوم وعدم الاندفاع الهجومي نظراً لأن الفريق ليس في حاجة إلى أية مخاطرة يفقد من خلالها فرصته للوصول للمباراة النهائية، وتمنى التوفيق للاعبيه، وطالب الجماهير الوحدوية بالتواجد خلف الفريق في المدرجات لدعمه في التأهل إلى النهائي، والمنافسة على تحقيق أول بطولة للعنابي هذا الموسم.
ومن جانبه، طالب عبد الله صالح مدير فريق الوحدة لاعبيه بعدم الركون إلى نتيجة مباراة الذهاب أمام الأهلي، وقال: كرة القدم ليس لها كبير ولا تعترف إلا بالمجهود داخل الملعب.
وأضاف: رغم الغيابات التي يعاني منها الوحدة إلا أن الفريق جاهز تماماً لمباراة اليوم، كما أكد أن الغيابات في صفوف الأهلي لن تخدعهم، خصوصاً أن الأهلي لديه مجموعة من البدلاء المتميزين الذين لا يقلون كفاءة عن لاعبي الصف الأول.
وقال: لقد أنهينا شوطاً واحداً نحو الوصول إلى المباراة النهائية لكأس اتصالات للمحترفين وأمامنا اليوم شوط ثان هو الأصعب بالرغم من نتيجة المباراة الأولى، لأن تلك المباريات لا تعترف بكونها على أرضك أو خارجها، فالمهم هو الأداء داخل الملعب والتعامل مع مجريات اللقاء بحنكة وخبرة، وتمنى مدير فريق الوحدة التوفيق للاعبيه في مباراة اليوم، مطالباً إياهم بضرورة التركيز فقط في تحقيق نتيجة إيجابية ونسيان نتيجة المباراة الأولى، والقتال في الملعب لبلوغ النهائي.

اقرأ أيضا

صفقة فرنسية «مزدوجة» تعزز صفوف «الزعيم»