الاتحاد

ثقافة

40 لوحة تحاكي البحر والصحراء والمدن في أبوظبي

من أعمال المعرض

من أعمال المعرض

ضمن المهرجان الثقافي العربي الهندي الذي ينظمه اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات بالتعاون مع مركز كيرلا الثقافي والاجتماعي في أبوظبي افتتح بناي شتي المدير التنفيذي لـNMC Group أمس الأول في مركز كيرلا الثقافي في أبوظبي المعرض التشكيلي والفوتوغرافي الإماراتي الهندي المشترك بحضور مورالي مدير مركز كيرلا وعدد من الفنانين الهنود والصحفيين·
عرضت في المعرض الفوتوغرافي 82 صورة كانت في مجملها أعمالا للفنانين الهنود ومنهم كال ابراهام وعبدالناصر وشهيد هاشمي وقد صورت الأعمال عالم الهند بكل تنوعاته وجوانب من الطبيعة والإنسان في الإمارات في تنوع شمل البحر والصحراء والمدن، تحت مسميات متنوعة ذيلت الصور الفوتوغرافية منها ''الواحة الخضراء'' والبرد ''وهي صورة للبراجيل في الإمارات'' وصيدلية ومرش ورومانس وطبل عربي وطبول من كيرلا ''وقد رصدت في حركة واحدة دلالة على التشابه الانساني في استخدام هذه الآلة'' وبين الحياة و''هي صورة لصياد وشبكة تعلق فيها أسماك كثيرة وكلاهما خارج من البحر'' وجمال·
كما تم عرض 40 عملاً تشكيلياً بأحجام متساوية تقريباً 80*60سم متنوعة الموضوعات والأساليب اشترك فيها فنانون عرب منهم محمد القصاب بعملين تشكيليين اثنين وفنانون تشكيليون هنود وهم آجي كولم بثلاثة أعماله وشيبوشاند بـ5 لوحات وباراميتسورن بـ6 لوحات وراميش بلوحتين وآلوك كرادكار بلوحة واحدة وايدوكسن بلوحتين واوني بلوحة واحدة وباي جوز بـ4 أعمال تشكيلية ونامبو دري بثلاث اعمال وبيجو كيلا كميلا ونوشد وراجا وسويي بلوحة واحدة لكل منهم واعمال لفنانين آخرين وقد تنوعت الأعمال التشكيلية من الرسم بالزيت على الجنفاص الى الرسم بالحبر الصيني على الورق الأبيض المقوى الفتي قدمها الفنان الهندي سري كومار حيث نقل في مجملها الطبيعة في الإمارات وتنوعها وعن 20 لوحة اشتمل عليها جناح خاص به قال كومار: انني أعشق الطبيعة في الإمارات وهي تسرني ولذلك حاولت عبر فن استخدام الحبر الصيني على الورق المقوى ان انقل احاسيسي بشكل واعٍ إلا انه مشوب بالانطباعية التي ادخلتها في فني هذا، وان المهرجان الثقافي العربي الهندي الذي يقام للمرة الثانية في الامارات هذا العام فرصة لي كي أقدم اعمالي الى الجمهور· كما قدم المعرض جانبا من المصنوعات التقليدية الموروثية في المجتمع الهندي ولمدينة كيرلا تحديدا وما انتجه المجتمع الاماراتي من مشغولات لمصنوعات محلية يمتد تاريخها لعشرات السنين وقد نصب داخل ساحة المعرض بئر وبجانبه المصنوعات المختلفة ومنها كرامقون قديم وفوانيس معلقة ومظلات من كيرلا وسلال لجمع جوز الهند وسلال السمك مع مصنوعات من لحاء جوز الهند وتنوعات الاشتغال اليدوي عليه·
ويستمر المهرجان الثقافي العربي الهندي في تقديم فعالياته المتعددة التي تمثل اماسي شعرية وقصصية ومحاضرات في ابوظبي والشارقة حتى الرابع عشر من مارس الجاري·

اقرأ أيضا

400 كتاب عربي تطوف العالم