الرياضي

الاتحاد

روماريو يطالب بالتحقيق في فضائح الاتحاد البرازيلي

ريو دي جانيرو (د ب أ)- دافع لاعب كرة القدم البرازيلي السابق روماريو، عن فكرة إجراء تحقيقات قانونية شاملة، بشأن أنشطة الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، وهو ما قد يسمح بالتدخل الفيدرالي في شؤون الاتحاد إذا أثبتت التحقيقات وجود مخالفات.
وفي مقابلة نشرتها صحيفة «فوليا دي ساو باولو» البرازيلية أمس، قال روماريو الذي يشغل حالياً عضوية البرلمان البرازيلي “إذا أثبتت التحريات والتحقيقات وجود انتهاكات لدستورنا وقوانيننا، سيعزل رئيس الاتحاد البرازيلي، وتستطيع الحكومة الفيدرالية آنذاك تعيين رئيس مؤقت للاتحاد يكون مسؤولاً عن أنشطته حتى الانتخابات القادمة في عام 2015. وأكد روماريو «45 عاما»، الذي انتخب لعضوية البرلمان في أكتوبر 2010، أن البرلمان يجب أن يحقق في مخالفات الاتحاد البرازيلي لكرة القدم.

اقرأ أيضا

زيدان: البقاء بالمنزل للفوز على «كورونا»