الاتحاد

الرياضي

تباين الآراء بين حظوظ «ماكسيموس» و«آسياتيك بوي»

الجواد ألبرتوس ماكسيموس مرشح بقوة للفوز بالشوط الرئيسي

الجواد ألبرتوس ماكسيموس مرشح بقوة للفوز بالشوط الرئيسي

تنطلق غداً السبت النسخة الرابعة عشرة من سباق كأس دبي العالمي للخيول على مضمار ند الشبا في دبي، وهو السباق الأغلى في العالم حيث تبلغ إجمالي جوائزه المالية 21 مليوناً و250 ألف دولار.
وتتوجه الأنظار نحو كأس دبي العالمي للفئة الأولى لمسافة الميل وربع الميل على المضمار الرملي الذي خصص له مبلغ 6 ملايين دولار في مجموع جوائز السباق، ويعتبر بمثابة كأس مونديال الخيول المهجنة الأصيلة حيث تشارك فيه نخبة من أفضل الخيول في قارات العالم.
وسيكون سباق كأس دبي العالمي تنافسا مثيرا بين خيول الإمارات والولايات المتحدة الأميركية التي احتكرت ألقاب السباقات الـ12 السابقة «7 للإمارات و6 لأميركا».
ويرشح النقاد الجواد الإماراتي «ألبرتوس ماكسيموس» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية لخلافة الجواد الأميركي «كيرلين» فيما يدخل أيضاً الجواد الإماراتي «آسياتيك بوي» للشيخ محمد بن خليفة آل مكتوم إلى دائرة الضوء ليكون أول جواد يفوز بالتاج الثلاثي الإماراتي يفوز بكأس دبي العالمي وقامت الشركات العالمية بتنصيبه المرشح الثاني.
وانقسمت الآراء بالنسبة إلى المنافسة هذا العام والتي ستكون محصورة بين «ألبرتوس ماكسيموس» المرشح الأوفر حظاً للوصول إلى خط النهاية أولاً، وهو الحصان الذي أكد تفوقه في المضامير الأميركية من خلال فوزه بسباق البريدرز كب مايل وسباق دون هاند كاب للفئة الأولى. وقد أعرب المدرب الأميركي كيران ماكلاجلين المشرف على الجواد «ألبرتوس ماكسيموس» ابن الفحل «ألبرت ذا جريت» عن ارتياحه بتحول أرضية مضمار ند الشبا بعد هطول الأمطار الغزيرة صباح أمس ومساء الأربعاء ويتوقع أن تشهد حالة الطقس هطول مزيد من الأمطار حتى ليلة السباق.
وقال ماكلاجلين الذي أشرف أيضاً على الجواد «إنفاسور» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للفوز بكأس دبي العالمي في عام 2007: «أنا سعيد للغاية بحالة المضمار هذا الصباح لقد هطلت الأمطار بغزارة ليلة أمس وأصبح المضمار في حالة رائعة تناسب جوادي الذي يتدرب بشكل كبير، المتابعون والنقاد يرون أن «ألبرتوس ماكسيموس» لن يتحمل مسافة الميل وربع الميل ولكن هذه المسافة مشتل مسافة 1800 متر لدينا هناك في أميركا بسبب التعرجات الكثيرة هناك ولكن هنا في المستقيم سيكون الحسم وسوف نتبع خطة تكتيكية تناسب قدرات الجواد ووتيرة السباق نحن سعداء بوجود جواد سريع إلى جانب بوابة الانطلاق «ويل آرمد» وسنعمل على أن نكون بجانبه، حيث سينطلق «ماكسيموس» من الخانة العاشرة. وشاهد كيران ماكلاجين بطل المدربين سابقاً في الإمارات التدريبات الأخيرة للجواد «ألبرتوس ماكسيموس» البالغ من العمر 5 سنوات على الأرضية الموحلة بمضمار ند الشبا وأداها الجواد على مسافة السرعة، وهو واثق بأن الجواد سوف ينجز المهمة الملقاة على عاتقه. يذكر أن «ألبرتوس ماكسيموس» قد خاض سباقا واحدا لمسافة 2000 متر في سباق باسفيك كلاسيك بمضمار ديل مير في 2007 وحل في المركز الثاني. وقال ماكلاجلين: «أنا غير قلق بالنسبة إلى المسافة وهو يتدرب جيداً وسوف يتحمل المسافة انه الجواد الذي على الجميع أن يهزمه. «آسياتيك بوي» و»ويل آررمد» اللذان حلا في المركزين الثاني والثالث على التوالي في نسخة كأس دبي العالمي في العام الماضي يمثلان الخطورة، بالإضافة إلى التحدي الياباني «كازينو درايف» وممثل جودلفين «ماي إندي» الحائز على لقب الجولة الأولى والثانية من بطولة كأس مكتوم للتحدي في كرنفال دبي الدولي. وقال ماكلاجلين إنه يحترم جميع الخيول وخاصة «آسياتيك بوي» ولكننا سوف نتبع خطة وهي أن نكون قريبين من أصحاب الصدارة حتى لو كان واحد في المقدمة أو اثنان. وقال ألن جارسيا الذي قاد «ماكسيموس» للفوز بسباق دون هاندكاب الأميركي: «إنه جواد مميز ومحترف وسوف يتحمل المسافة وأنا سعيد بقيادته».
ويتمنى المدرب سعيد بن سرور المشرف على خيول جودلفين أن ينهي ليلة كأس دبي العالمي بأكبر محصلة من الانتصارات أبرزها عبر الجواد «ديزرت بارتي» الذي يتصدر الخيول الـ (11) التي تشارك باسم جودلفين في الليلة.
وحقق فريق جودلفين (24) انتصاراً من إجمالي (72) مشاركة في ليلة كأس دبي العالمي منذ انطلاقتها في عام 1996.


«ديزرت بارتي» الأمل في «ديربي الإمارات»



أبوظبي (الاتحاد) - بعد إصابة «ميد شيبمان» وعدم جاهزية «فينيارد هيفن»، أصبح «ديزرت بارتي» هو أمل جودلفين في ديربي كنتاكي الكلاسيكي في أميركا خاصة بعد فوزه الرائع في الألفي جنيز الإماراتي.
وقال ابن سرور: «لقد أحببت ديزرت بارتي من اليوم الأول، إنه الجواد الذي يمكن أن يفعل لنا الكثير في المستقبل، إنه يبدو في عمر الأربع سنوات وهو يتطور وهذه المرة ليس لديه عذر.
لقد تمكن من الفوز بسباقين، وإذا تمكن من الفوز بسباق ديربي الإمارات المخصص للخيول في سن ثلاث سنوات سوف يستهدف ديربي كنتاكي، «جايجو»، و»توستيب سالسا» هما الخيول الأوفر حظاً في سباق جودلفين مايل، ولكن توقع «ماي إندي» ليس كبيراً في كأس دبي العالمي ذاته. وقال سايمون كريسفورد مدير سباقات خيول جودلفين: «أعتقد أن فني التكافؤ قد قام بمنحه التصنيف الأمثل (115) رطلاً، ونتوقع أن يؤدي في الكأس على ضوء هذا التصنيف وهو ليس كافياً للفوز بكأس دبي العالمي، ولكن نتمنى أن يكون في الصورة». في السباقات العشبية تتصدر المهرة «ليدي ماريان» خيول جودلفين في سباق السوق الحرة - دبي وبجانبها رفيق اسطبلها «كريكا دور» الذي يتوقع أن يحتاج للمشاركة بالإضافة إلى «كيركليس»، ويكمل الفريق كل من «كيركليس» في دبي شيما كلاسيك «ديابوليكال» في جولدن شاهين.


هانون محبط في «السوق الحرة»

أبوظبي (الاتحاد) - قال المدرب الإنجليزي ولاعب كرة القدم السابق ريتشارد هانون إنه كان ينوي ركوب أول طائرة متجهة إلى إنجلترا حيث أصيب بالإحباط بعد وقوع المرشح الأول «باكوبوي» في الخانة (13) في سباق السوق الحرة - دبي، وقال هانون إن الجواد الفائز بسباق بري دو لافورت الفرنسي للفئة الأولى سوف يتحمل مسافة الميل ولكن لا أدري إذا كان سيتحمل مسافة 1777 متراً سوف نرى في السباق البالغ إجمالي جوائزه المالية 5 ملايين دولار.

محنك في «الكماشة»

أبوظبي (الاتحاد) - أبدى المدرب رالف بيكيت إحباطه عن وقوع الجواد «محنك» في الكماشة في الخانة (1) في كأس دبي العالمي وتمنى أن يتمكن من تجاوز هذه الخانة الصعبة بقيادة الفارس ريتشارد هيلز.

قلق في «شيما كلاسيك»

أبوظبي (الاتحاد) - أبدى مدرب الجواد «بيربل مون» وممثل هونج «دكتور دينو» قلقهما من خانة الانطلاق في سباق دبي شيما كلاسيك حيث يمثلان خطورة على المرشح الإماراتي الأول «يوم زين» في السباق البالغ طوله 2400 متر، وكان «دكتور دينو» قد فاز على «بيربل مون» بفارق رأس في سباق مزهرية هونج كونج.

«فودكا» الأبرز في السوق الحرة

أبوظبي (الاتحاد) - أبدى الفارس الياباني الشهير يوتاكا تيكي عن سعادته بالمستوى الذي تقدمه المهرة «فودكا» في التدريبات وتطورها بصورة أفضل عن مشاركتها في العام الماضي في السوق الحرة - دبي.
وقال: «في العام الماضي حلت رابعة، ولكن هذا العام هي الأبرز بين منافسيها.
باليوس وجاي بيج اللذان تقدما على «فودكا» في السباق التحضيري في سباق السوبر ثرسداي في كرنفال دبي يمثلان الخطورة. أما «جلاديتورس» يتوقع أن يمثل التحدي للمدرب الوطني مبارك بن شفيا بعد فوزه بسباقين في الكرنفال وتحطيمه للزمن القياسي في مسافة 1500 متر ولكن الترشيحات العالمية لم تسانده نسبة لأن المسافة الجديدة التي سوف يخوضها تبلغ 1777 متراً وقال الفارس أحمد الكتبي الذي سيقوده في السباق في مسافة الميل لا أعتقد بأن هناك جواداً سيهزمه ولكن المسافة الإضافية هي التي تقلق.



ديتوري: الخيول في أحسن حال

أبوظبي (الاتحاد) - قال فرانكي ديتوري الفارس الرئيسي لجودلفين: «نحن لا نقوم بأي عمل مختلف، ولكن تبدو خيولنا في أحسن حال ودائماً تركض بصورة مميزة ونتمنى أن نواصل هذه الانتصارات في ليلة السبت، إنها ليلة كأس دبي العالمي ومن الصعوبة أن تفوز بأي سباق في ظل وجود خيول من جميع أنحاء العالم، ولكننا سعداء بحالة الخيول والتدريبات التي تؤديها وإن تنجز المهمة الملقاة على عاتقها.


تغطية حصرية على «دبي للسباقات»

دبي (وام) - تقوم مؤسسة دبي للإعلام ممثلة بقناة دبي للسباقات «دبي ريسنيج» بنقل فعاليات «كأس دبي العالمي» في تغطية حصرية في الوقت الذي تواكب فيه هذا الحدث بمجموعة خاصة من التقارير والبرامج الخاص كفعاليات اليوم المفتوح واللقاءات المباشرة والحصرية مع ملاك الإسطبلات العالمية والخيول والمعلقين الرياضيين وذلك انطلاقاً من الاستعداد للاحتفاء بكأس دبي العالمي للخيول في نسخته الـ14 والذي يعتبر حدثاً عالمياً كبيراً تتجه إليه أنظار الملايين من محبي متابعة سباقات الخيول العالمية.
وأشار درويش محمد علي مدير قناة دبي ريسينج إلى التطور الكبير الذي شهدته هذه البطولة على مدى الأعوام الماضية وصولا إلى إنشاء قناة متخصصة بتغطية هذا الحدث الرياضي الهام الذي تشارك فيها سبع دول هي الإمارات والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وفرنسا واليابان والبرازيل واستراليا، مشيراً إلى ان قناة «دبي ريسينج» خصصت يوم 27 مارس بمثابة «يوم مفتوح» لتقديم وبث العديد من البرامج والفترات التي ستبث من الإستديو المخصص لتغطية هذا الحدث الهام.
وأكد مدير قناة «دبي ريسنيج» أن «كأس دبي العالمي» لهذا العام يصادف آخر بطولة على مضمار «ند الشبا» الذي مر عليه أغلب ملاك الخيول المحليين والعالميين على أن يستضيف المضمار الجديد الذي أطلق عليه اسم «الميدان» الدورة ال` 15 في العام المقبل 2010، مشيراً إلى التغطية الحصرية التي ستقوم من خلال قناة «دبي ريسنيج» بنقل وقائع هذه البطولة العالمية والتي ستكون تغطية فريدة من ناحية التقنية والإخراج التلفزيوني من خلال 31 كاميرا تصوير وفريق عمل مؤلف من 120 شخصا من موقع الحدث في الوقت الذي ستقوم العشرات من القنوات الأوروبية والأميركية واليابانية بتغطية هذا الحدث عبر النقل والتغطية الحصرية لقناة دبي ريسنيج فيما سيقوم المحللون الرياضيون بالتعليق على مجريات البطولة بلغاتهم المحلية في الوقت الذي تنفرد فيه «دبي ريسينج» بنقل وقائع الحدث من استوديوهاتها الخاصة وباللغتين العربية والإنجليزية إلى جانب التحليل ومناقشة نتائج السباق على الهواء مباشرة.
وقال درويش محمد إن قناة «دبي ريسينج» التي أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بإنشائها كهدية للمهتمين في مجال سباقات الخيول والهجن الصقور قامت على مدى الأسبوعيين الماضيين بتقديم العديد من التقارير والبرامج الخاصة كبرنامج «الطريق إلى الكأس» و»العد التنازلي» و»كأس دبي العالمي»، داعياً الجمهور والمشاهدين إلى متابعة فعاليات «كأس دبي العالمي».

اقرأ أيضا

موناكو يستعير الجزائري سليماني من ليستر سيتي