صحيفة الاتحاد

الإمارات

رئيس وأعضاء المجلس الوطني يقدمون العزاء لأسرة الكتبي

أمل القبيسي خلال تقديم العزاء (وام)

أمل القبيسي خلال تقديم العزاء (وام)

الشارقة (وام)

قدمت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيس المجلس الوطني الاتحادي أمس واجب العزاء لأسرة شهيد الوطن البطل سلطان محمد علي الكتبي من أفراد قواتنا المسلحة البواسل المشاركين ضمن قوات التحالف في عملية «إعادة الأمل» في اليمن. كما قدم واجب العزاء عدد من السادة عضوات وأعضاء المجلس الوطني الاتحادي.
وأعربت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي خلال زيارة منزل أسرة الشهيد بمنطقة الذيد في الشارقة عن خالص التعازي وصادق المواساة لأسرة شهيد الوطن، سائلة الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته وأن ينزله منازل الصديقين والشهداء والأبرار، وأن يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
وأكدت أن شهداء أبناء الإمارات وتضحيات قواتنا المسلحة الباسلة، ستظل شاهدة على الدور التاريخي للإمارات وإحساسها القوي بالمسؤولية التاريخية تجاه الأشقاء. وقالت: إن أبهى صور التلاحم والمحبة والتقدير والعرفان لتضحيات أبناء الإمارات البررة تجلت بما شهدناه من قيادتنا على كافة المستويات، وشعبنا الأصيل بجميع قطاعاته في احتضان والالتفاف حول أسر الشهداء وذويهم وما اتخذ من قرارات على صعيد الاهتمام بهم.
وأضافت أن هذه البطولات ستظل خالدة في ذاكرتنا وذاكرة الأجيال الجديدة وسيسجل التاريخ أن دولة الإمارات لا تنسى تضحيات أبنائها الأبرار الذين استشهدوا، إعلاء لقيمها ومبادئها الراسخة في تلبية نداء الوطن ونجدة الجار القريب، ونصرة الشرعية ورفع الظلم عن المستضعفين والدفاع عن الحق، والوقوف مع الأشقاء في السراء والضراء».
وأكدت أن شهداء الوطن سطروا بتضحياتهم مواقف الدولة الثابتة تجاه نصرة الحق، وقدموا أسمى معاني الفداء في سبيل إعادة الشرعية والاستقرار إلى اليمن الشقيق.

وفد كبار ضباط وزارة الدفاع يقدم التعازي لأسرة شهيد الوطن الكتبي
الذيد (وام)

قدم وفد كبار ضباط وزارة الدفاع واجب العزاء إلى أسرة شهيد الوطن سلطان محمد علي الكتبي الذي استشهد أثناء تأدية واجبه الوطني ضمن قوات الإمارات المشاركة في عملية «إعادة الأمل» في اليمن مع قوات التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية للوقوف مع الشرعية في اليمن.
وأعرب الوفد عن بالغ حزنه وصادق تعازيه لأسرة الشهيد، سائلين الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.