الرياضي

الاتحاد

الهاملي ثالث المنطلقين في جولة أبوظبي اليوم

أحمد الهاملي قاد الزورق رقم 6 لانتزاع المركز الثالث  في سباق السرعة أمس لـ«الفورمولا ـ 1» (تصوير شادي ملكاوي)

أحمد الهاملي قاد الزورق رقم 6 لانتزاع المركز الثالث في سباق السرعة أمس لـ«الفورمولا ـ 1» (تصوير شادي ملكاوي)

(أبوظبي) - تحت رعاية سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار رئيس الدولة رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية تنطلق في الثالثة والنصف ظهر اليوم، أحداث الجولة السادسة من بطولة العالم لزوارق الفورمولا-1 على مياه كاسر الأمواج في العاصمة أبوظبي، بمشاركة 19 زورقا.
وينطلق متسابق فريق أبوظبي أحمد الهاملي من المركز الثالث بعد أن حل ثالثاً في تحدي أفضل زمن والذي أقيم مساء أمس، حيث حقق زمناً وقدره 50:33 ثانية، فيما حل ثاني القمزي في المركز السادس ليكون سادساً في انطلاق السباق الرئيسي اليوم، بعد أن أحرز زمن وقدره 50:72 ثانية في مسار السباق، وحلق بلقب الجولة الإيطالي أليكس كاريلا بعد أن أحرز أسرع زمن وقدره 49,66، وثانياً النرويجية ميريت ستورموي بزمن وقدره 50,16.
وبهذه النتيجة فإن الهاملي لا يزال في قلب المنافسة على لقب السرعة، حيث لا يزال في المركز الثالث بالترتيب العام للمنافسة على اللقب ب67 نقطة، وأمامه في الصدارة الإيطالي أليكس كاريلا برصيد 81 نقطة، فيما يحل ثانياً جي برايس ممثل قطر برصيد 72 نقطة، وتحال أوراق المنافسة على لقب السرعة حتى الجولة الختامية في إمارة الشارقة.
من ناحية أخرى يسعى فريق أبوظبي إلى حضور قوى للإبقاء على حظوظه في المنافسة على لقب البطولة لموسم 2011، ويمتلك نجم الفريق ثاني القمزي حظوظاً كبيرة في المنافسة على اللقب، حيث يمتلك 55 نقطة، ويحتل حالياً المركز الثالث في الترتيب العام على مستوى البطولة.
ويتصدر المنافسة قبل بدء سباق اليوم ممثل الفريق القطري جي برايس بـ67 نقطة، وخلقه ثانياً زميله ألكيس كاريلا برصيد 64 نقطة، فيما تبدو حظوظ بطل أبوظبي أحمد الهاملي ضئيلة في المنافسة على اللقب العام بحكم أنه في المركز الرابع بالترتيب العام برصيد 35 نقطة، ولكنه في الوقت ذاته يمتلك فرصة كبيرة لحمل لقب السرعة مجددا، بالإضافة إلى رغبته في أن يحقق لقب جولة أبوظبي على الصعيد الشخصي بين جماهيره وعلى أرضه.
ويدرك القمزي أهمية الفوز اليوم وعدم التفريط في أي نقطة، لا سيما وأن عدم حصوله على أي مركز يعني تبخر أحلام المنافسة على اللقب لهذا الموسم، وأكد سكوت جيلمان جاهزية المتسابقين للمنافسة، خاصة مع الجدول التدريبي المكثف الذي تم إخضاع الفريق له خلال الأسابيع الماضية.
وقال جيلمان: “مستعدون تماماً للسباق، وفريقنا جاهز للتحدي، من الناحيتين الفنية والبدنية، وبلا شكل القمزي والهاملي قادران على الفوز بلقب العاصمة اليوم وتحقيق المراكز الأولى”. وتبدأ أحداث اليوم مع الاجتماع التنويري الإلزامي لجميع المتسابقين في الساعة الثامنة والنصف صباحاً، ثم الانتقال لاحقاً إلى فقرة التجارب الحرة لزوارق الفورمولا-4 من التاسعة والربع، وتستمر لمدة عشرين دقيقة، ثم تنطلق بعدها منافسات أفضل زمن لهذه الفئة، وبعد ذلك تدخل زوارق الفورمولا-1 مرحلة التجارب الحرة في مسار السباق بالعاشرة والربع، وتستمر لساعة كاملة.
وفي الواحدة والنصف تنطلق منافسات السباق الرئيسي الثاني لفئة الفورمولا-4، وتبدأ بعد ذلك الجدية والإعدادات المستمرة لبدء الحدث الأهم والأساسي مع جائزة أبوظبي الكبرى لزوارق الفورمولا-1، والذي ينطلق في الثالثة والنصف بعد الظهر، ومن المتوقع أن يستمر السباق من أربعين دقيقة إلى خمس وأربعين دقيقة يعقبها التتويج للفائزين بالمراكز الأولى بعد ذلك.
وحول الجاهزية الفنية لزوارق الفريق، أكد ناصر الظاهري المشرف الفني على زوارق الفريق أن زورقي القمزي والهاملي أشرف عليهما واحد من أفضل خبراء المحركات في عالم البحار، وهو الأميركي روي آندرسون الذي يشارف عمره الآن الثمانين. وأضاف: “تم استقدام روي خصيصا لجولة أبوظبي من أجل الإشراف على محركات زوارق الفريق، وهو من الخبراء القلائل الذين يخضعون محرك الزورق لمؤثرات خارجية تحاكي ما يتعرض له خلال السباق والمسار المخصص له، بحيث يصل إلى أفضل النتائج والتأقلم المطلوب بين الزورق والمحرك بالإضافة إلى نوعية المراوح المناسبة”.
من ناحية أخرى أكد أحمد الرميثي عضو مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية أن دعم وتوجيهات سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي، وراء نجاح إمارة أبوظبي في استضافة الحدث ووصوله للنسخة رقم 18 هذا الموسم. وأضاف: “تدخل أحداث البطولة ضمن احتفالات الدولة باليوم الوطني الأربعين، ولذلك فإننا نفخر بأن نكون جزءاً من احتفالات الوطن بهذه المناسبة الغالية على قلوبنا”.
و أكد سالم الرميثي مساعد مدير عام النادي في فريق أبوظبي أن البطولة وصلت إلى مرحلة حساسة وحاسمة في المنافسة بين فريق أبوظبي والفريق القطري على صدارة البطولة، لا سيما وأن المتبقي جولتان فقط من عمر البطولة.
وأضاف: “حصد النقاط هو المهم في جولة أبوظبي، وسنترك الحديث عن الجولة الختامية لما بعد، لقد وصلنا لمرحلة حاسمة ونتمنى أن يوفق فريق أبوظبي في إكمال مشواره”.
ولم يشهد مسار السباق أي تغيير عن مسار الموسم الماضي حيث تبلغ المسافة الإجمالية للكورس 2170 متراً تتوزع على ثماني بوابات هوائية، وتم وضعها بشكل أفقي على امتداد كورنيش أبوظبي، وفي المنطقة الواقعة بين الكورنيش وكاسر الأمواج، وقد يكون التحدي الأكبر للمتسابقين اليوم هو الحفاظ على مستوى الثبات والسرعة عبر المسافات الطويلة التي يضمها المسار وأبرزها المسافة بين البوية رقم 2 ورقم 3 وتبلغ 450 مترا، أيضا المسافة بين البوابتين رقم 8 ورقم 1 وتبلغ 550 مترًا.

زايد بن سلطان بن خليفة يتفقد موقع السباق

أبوظبي (الاتحاد) - تفقد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان النائب الثاني لسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي البحري موقع السباق، ووقف على آخر الاستعدادات والتحضيرات لسباق جولة أبوظبي، كما التقى رافاييل كيولي رئيس الاتحاد الدولي للرياضات البحرية، بالإضافة إلى سفير إيطاليا بالدولة، كما قام بجولة في موقع السباق تفقد خلالها معسكر الزوارق، بالإضافة إلى خيام اللجان المنظمة وخيام الراديو مان، فضلاً عن متابعته لجزء من سباق السرعة.
والتقى المتسابقين الإماراتيين الجدد في فئة الفورمولا-4، والذين انضموا حديثاً إلى فريق أبوظبي لكي يكونوا الجيل القادم والمقبل لكوادر الفريق، وحرص على مؤازرة الشبان وتشجيعهم لتقديم أفضل أداء، مؤكداً أن الخبرة والمهارة مسألة وقت ورغبة سرعان ما تنمو في ظل حماس وثقة المتسابق نفسه.
وقال للمتسابقين الجدد: “أنتم المستقبل المشرق لفريق أبوظبي، وستكونون خير سفراء للإمارات في مختلف مشاركاتكم العالمية”، يذكر أن المتسابقين الأربعة هم سالم المنصوري، راشد القمزي، راشد الرميثي ومحمد المحيربي.


القمزي: أفكر في لقب العاصمة فقط

أبوظبي (الاتحاد) - بالرغم من حساسية ودقة موقفه خلال هذه الجولة، إلا أن القمزي يؤكد أنه يخوض سباق العاصمة وتركيزه منصب في اتجاه واحد، وهو الفوز بلقب سباق أبوظبي.
وأضاف: “هدفي لقب العاصمة، دون التفكير في تأثير ذلك على مركزي في الترتيب العام، ولو وفقت في ذلك فبالتأكيد سيكون موقفي إيجابياً في صدارة البطولة”.
وقال: “أضرب بكل الاحتمالات والسيناريوهات في عرض الحائط، وهدفي التمثيل المشرف لفريق أبوظبي ولكوننا سفراء للإمارات في هذه البطولة”.
ويسترجع القمزي ذكرياته مع مياه كاسر الأمواج عندما حل في المركز الثالث، وحل قبلها في المركز الثاني بالموسم الذي قبله، حيث يتسلح بنتائجه الإيجابية معنوياً، وهو يخوض سباق اليوم.

سيناريوهات محتملة

أبوظبي (الاتحاد) - طرح جمعة القبيسي راديو مان القمزي مجموعة من السيناريوهات المحتملة لكي يتمكن القمزي من الاستمرار في المنافسة على اللقب، حيث قال: “الفارق بين القمزي والمتصدر برايس حاليا 12 نقطة، والسيناريوهات عديدة، أبرزها حلول القمزي في المركز الأول، حيث يرتفع رصيده إلى 75 نقطة، وفي حال حل برايس ثانياً يصل للنقطة رقم 79، وسيكون الفارق قد قل إلى أربع نقاط فقط ليتم تأجيل الحسم حتى الجولة الختامية في الشارقة، ولكن لو حل برايس في مركز متأخر أو خرج من المنافسة يحصل على فرصة ذهبية بالانفراد بالصدارة في حال أحرز المركزين الأول أو الثاني، ولكن في الوقت ذاته فإن تأخر القمزي اليوم وحصد برايس لأي من المراكز الثلاثة الأولى يعني حسم اللقب لمصلحته”.


مشاركة أولى في الفورمولا-4

أبوظبي (الاتحاد) - يشارك متسابق فريق أبوظبي سالم المنصوري في سباقات الفورمولا-4 اليوم، بديلاً لراشد الطاير وماجد المنصوري اللذين يخوضان تحدي الفئة الأولى. ويخوض المنصوري تجربته الأولى مع هذه الزوارق على مياه كاسر الأمواج في إمارة أبوظبي اليوم في سبيل اكتساب الخبرة ورفع أسهم المشاركة لديه.

اقرأ أيضا

زيدان: البقاء بالمنزل للفوز على «كورونا»