الاتحاد

عربي ودولي

مقتل مسؤول بالاستخبارات وجندي أجنبي في أفغانستان

قتل مسؤول بجهاز الاستخبارات الأفغانية باقليم خوست جنوب شرق أفغانستان برصاص مسلحين مجهولين أمس الأول، كما قتل انفجار قنبلة مزروعة على أحد الطرق جنديا أجنبيا في اقليم مجاور· بينما هدد آلاف الطلبة الأفغان بشن هجمات على القوات الأجنبية بسبب الرسوم المسيئة للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم)·
وقال رئيس الحي الجنوبي الشرقي لإقليم خوست دولت خان ''وقع الحادث في منطقة ماندوزاي عندما كان رئيس الاستخبارات بالمنطقة حبيب خان يغادر منزله في الطريق لمكتبه· الحادث قيد التحقيق ولم يعتقل احد بعد''· كما اوضح بيان لقوة المساعدة الأمنية الدولية (ايساف) أن قنبلة مزروعة على أحد الطرق قتلت جنديا تابعا للقوة التي يقودها حلف شمال الاطلسي واصابت آخر في اقليم باكيتا المجاور·
من جهة أخرى سد آلاف من الطلبة الأفغان طريقا سريعا في اقليم ننجرهار وهددوا بشن هجمات على القوات الأجنبية أمس، وأعقبت الاحتجاجات على الطريق السريع المؤدي لباكستان مظاهرات عارمة في اليوم السابق في مدينة هرات احتجاجا على الرسوم المسيئة للرسول الكريم وفيلم عن القرآن أعده سياسي هولندي يميني·
وقال ابراهيم وهو طالب جامعي ''ما لم تنفذ طلباتنا فسننظم المزيد من الاحتجاجات وسنلجأ إلى الهجمات الانتحارية ضد الأجانب''· وطالب المتظاهرون كابول بتجميد علاقاتها مع الحكومتين الهولندية والدنماركية وطرد قواتهما من أفغانستان·

اقرأ أيضا

ولي العهد السعودي يستعرض التعاون العسكري مع وزير الدفاع الأميركي