الاقتصادي

الاتحاد

«ميريل لينش»:الاقتصاد العالمي ينمو 3,7% العام المقبل

دبي (وام) - ينمو الاقتصاد العالمي بمعدل 3,7 % خلال العام المقبل بقيادة الأسواق الصاعدة، فيما يؤدي تزامن ضعف اقتصاد منطقة اليورو وتنامي نشاط المصرف المركزي الأوروبي إلى تراجع أسعار صرف اليورو في 2012، بحسب توقعات شركة “ميريل لينش لإدارة الثروات “ في تقريرها الصادر أمس بعنوان “آفاق 2012”.
وحث التقرير المستثمرين بالتركيز على الاستثمارات التي توفر أفضل مستويات من العائد والجودة والتنوع لتفادي ركود متوقع للاقتصاد العالمي بشكل يتزامن مع ضعف معدلات نموه خلال العام المقبل.
وتناول التقرير الذي أعده بيل أونيل رئيس دائرة الاستثمار المسؤول عن أسواق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا في شركة “ميريل لينش لإدارة الثروات” ومقرها الولايات المتحدة “ توقعات أداء الاقتصاد العالمي لعام 2012 .
وتوقع التقرير تحسن معدل نمو الاقتصاد الأميركي بشكل طفيف ليبلغ 1,9% كما توقع أن يشهد الاقتصاد الصيني “هبوطا ناعما”-على حد وصفه - بفضل تحرك السلطات الصينية لإنعاش اقتصادها الوطني أوائل العام المقبل إذ من المحتمل تراجع معدل نموه إلى 8,6 % مقارنة بنحو 9,2% خلال العام الماضي.
ورأى التقرير أن الهند وروسيا سيحافظان على معدلات نموهما الاقتصادية القوية لعام 2011، إذ يتوقع أن يبلغ معدل نموهما للعام الحالي 7,5 و4% على التوالي. ونبه إلى أن حدوث عجز فوضوي عن سداد الديون السيادية في دول منطقة اليورو والانسحاب من عملة اليورو المشتركة يتصدران المخاطر الرئيسية التي يواجهها الاقتصاد العالمي خلال العام المقبل.

اقرأ أيضا

الاتحاد للطيران تعيد المواطنين مجاناً إلى الوطن