الاقتصادي

الاتحاد

بافيت يشتري محطة طاقة شمسية مقابل ملياري دولار

لوس أنجلوس (د ب أ) - استثمر الملياردير الأميركي وارين بافيت نحو ملياري دولار في شراء محطة عملاقة للطاقة الشمسية في الولايات المتحدة. وذكرت شركة “ميد أميركان إنيرجي هولدنجز”، المملوكة لبافيت، أمس الأول أنها اشترت محطة “توباز سولار فارم” للطاقة الشمسية في جنوب ولاية كاليفورنيا من شركة “فريست سولار” مقابل ملياري دولار. وهناك خطط تهدف إلى الوصول بإنتاج المحطة عند إتمام إنشائها إلى 550 ميجاوات وهو ما يكفي لاستهلاك 160 ألف منزل في كاليفورنيا.
ومن المنتظر أن تتحول هذه المحطة، مع محطة “ديزرت صن لايت” المرتبطة بها، إلى أكبر مشروع لإنتاج الطاقة الشمسية في العالم. وكانت شركة “باسيفيك جاز أند إنيرجي”، التي تتولى تزويد شمال كاليفورنيا بالطاقة، وقعت عقداً لمدة 25 عاماً لشراء إنتاج محطة الطاقة الشمسية في إطار جهود تستهدف مساعدة ولاية كاليفورنيا في الوصول إلى أهدافها بالحصول على ثلث احتياجاتها من الطاقة من مصادر متجددة بحلول 2020. وقال جريج آبيل، الرئيس التنفيذي لشركة “ميد أميركان” التابعة لمجموعة “بيرشاير هاثواي” الاستثمارية التي يمتلكها بافيت، إن محطة توباز “توضح أن تكنولوجيا الطاقة الشمسية يمكن أن تكون مجدية تجارياً دون الحصول على أي دعم مالي حكومي”.

اقرأ أيضا

الاتحاد للطيران تعيد المواطنين مجاناً إلى الوطن