الاتحاد

عربي ودولي

24 قتيلاً بانفجار سيارتين مفخختين في بغداد والموصل

فتية ينظرون إلى ركام السيارة المفخخة التي انفجرت في سوق بحي الشعب ببغداد

فتية ينظرون إلى ركام السيارة المفخخة التي انفجرت في سوق بحي الشعب ببغداد

هز انفجار سيارة مفخخة في حي شعبي عراقي أمس العاصمة بغداد مسفرا عن وقوع 20 قتيلا و40 جريحا بينهم أطفال ونساء، كما أسفر تفجير سيارة مفخخة في الموصل عن مقتل 4 أشخاص وجرح آخر، ما دفع عضو لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي النائب عباس البياتي إلى دعوة القيادة العامة للقوات المسلحة إلى إعادة النظر في الخطط العسكرية والأمنية لضبط الأمن في بغداد بعد حدوث عدة خروقات أمنية وانفجارات في شوارع العاصمة خلال الشهر الجاري·
فقد ذكرت الشرطة العراقية أن انفجار سيارة ملغومة أمس في منطقة تسوق مزدحمة شمال بغداد أسفر عن مقتل 20 شخصا وإصابة 40 اخرين· وأضافت أن هناك أربعة أطفال على الأقل وأربع نساء بين ضحايا الانفجار الذي وقع بالقرب من محطة للحافلات في وسط سوق شعبي في حي الشعب· وقالت ''وقع انفجاران الأول كان ضعيفا ثم أتبعه صوت انفجار أعلى بكثير، وتناثرت الجثث على الأرض في كل مكان بينها جثث أربع أو خمس نساء وولد صغير''· وذكرت مصادر طبية في مستشفيات الامام علي والكندي أن بين القتلى أربعة أطفال و3 نساء، كما احترقت حوالي 10 حافلات صغيرة''·
وكان المتحدث باسم الجيش الأميركي في العراق الجنرال ديفيد بيركنز قال في مؤتمر صحفي في بغداد أمس الأول إن الهجمات ضد قوات بلاده في العراق انخفضت لتصل إلى أقل معدلاتها منذ اغسطس العام ·2003 واوضح ان ''هذا الانخفاض يأتي نتيجة تقليص الولايات المتحدة لحجم عملياتها العسكرية وزيادة امكانيات قوات الأمن العراقية''·
إلى ذلك قتل أربعة أشخاص وأصيب آخر بانفجار سيارة مفخخة غرب مدينة الموصل بمحافظة نينوى· وقال مصدر في الشرطة إن سيارة مفخخة استهدفت دورية للشرطة العراقية غرب الموصل انفجرت مخلفة أربعة قتلى وجريح·
كما قتل مدنيان واصيب اثنان آخران في انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارة تابعة لمديرية كهرباء كركوك·
وفي السياق الأمني دعا النائب عباس البياتي أمس القيادة العامة للقوات المسلحة إلى إعادة النظر في الخطط العسكرية والأمنية لضبط الأمن في بغداد· وقال إن ''الانفجارات التي وقعت خلال الشهر الجاري في بغداد ناتجة عن وجود خروقات لابد من معالجتها من خلال إعادة النظر في تقييم خطة فرض القانون المطبقة في بغداد منذ 14 فبراير عام 2007 وخاصة في مناطق الأطراف''· وأضاف أن ''ما حصل هذا الشهر لا يشكل انهيارا للوضع الأمني حيث أن الأوضاع الأمنية في إرجاء بغداد مستقرة بنسبة 90% لكن هناك ارتخاء لدى الأجهزة الأمنية وخاصة في جانب التفتيش الدقيق''·
وقال ''أعتقد أن عددا كبيرا من المعتقلين الذين أفرجت عنهم القوات الأميركية مؤخرا من المعتقلات التي تشرف عليها، يقف وراء هذه الانفجارات''· وأوضح أن ''القوات العراقية تمكنت من القضاء على تنظيم القاعدة في بغداد على وجه الخصوص وفقدت القاعدة حواضنها وأن عددا من الجماعات المسلحة بدأت بالتخلي عن السلاح والدخول في العملية السياسية مما يعني انحسار مساحة القوى الإرهابية''· وأشار البياتي إلى أن ''اتساع رقعة الحراك الدبلوماسي العربي والأجنبي وقيام عدد كبير من القادة والوزراء بزيارة العراق خلال الربع الأول من العام الحالي هو انعكاس للأوضاع الأمنية المستقرة وأن العراق خرج من عنق الزجاجة ونحن لا نخشى من هذه الخروقات الأمنية التي ستتم معالجتها، وستناقش لجنة الأمن والدفاع في البرلمان هذا الموضوع عندما يستأنف البرلمان عقد جلساته الشهر المقبل''·

قوى دينية تدعو لتحريم إرسال مقاتلين إلى العراق

بغداد (رويترز) ـ أصدرت قوى دينية شيعية وسنية أمس بياناً مشتركاً حرمت فيه أي محاولة لإرسال مقاتلين إلى العراق مطالبين علماء الدين المسلمين في الدول العربية والإسلامية بتأييد وتفعيل دعوتهم·
وقال ديوانا الوقف السني والشيعي واتحاد علماء المسلمين في العراق وهو منظمة سنية، إنهم ''يحرمون حرمة قطعية إرسال ودخول من يسمون بالمقاتلين والمفسدين إلى العراق، وحرمة إراقة دماء العراقيين الأبرياء''·
وقال البيان المشترك إن صبر العراقيين ومحاولة ''احتوائهم لكل مؤامرات الفتنة الطائفية والتشرذم السياسي وتفتيت وحدتهم وتجزئة بلادهم قد أثمر ولاحت معالمه في بزوغ غد مشرق، مما يدفعنا إلى التأكيد على أن أي محاولة لإعادة العراق وشعبه إلى الوراء سوف نتصدى لها بكل حزم واقتدار''·
وقال البيان الذي لم يسم الدول التي تساهم أو تقوم بإرسال المقاتلين إلى العراق ''نحن أدرى بما ينفع بلدنا ويحقق له الأمن والاستقلال، ونعلنها صريحة أننا نتهم كل من يمارس هذه الجرائم الوحشية بحق العراقيين الأبرياء بأنه مجند من قبل قوى عدائية مشبوهة هدفها تدمير العراق علم بذلك أم لم يعلم''·
وطالب الموقعون ''جميع علماء المسلمين بتأييد وتفعيل هذا البيان''، كما طالب البيان العشائر العراقية ''بعدم إيواء المقاتلين وإبعادهم من أوساطهم''·

اقرأ أيضا

العراق يصد هجوماً لـ"داعش" قرب حقول نفطية بالموصل