الاقتصادي

الاتحاد

«أبوظبي الوطني» يفوز بجائزة أفضل رئيس تنفيذي في الشرق الأوسط

أبوظبي (الاتحاد) - اختارت “جلوبال إنفستور”، الإصدار المتخصص في الشؤون المصرفية والمالية والاستثمارات والتي تصدر عن دار نشر “يوروموني” العريقة، الرئيس التنفيذي لبنك أبوظبي الوطني مايكل تومالين أفضل رئيس تنفيذي في الشرق الأوسط لعام 2011. ويعد تومالين، بحسب بيان صحفي أمس، من الكوادر المصرفية الدولية التي تتمتع بخبرات واسعة تمتد لأكثر من ثلاثين عاماً، حيث شغل مناصب تنفيذية رفيعة المستوى في المملكة المتحدة، واليابان، والشرق الأوسط، وأستراليا، والكاريبي، والشرق الأقصى.
وانضم تومالين إلى بنك أبوظبي الوطني عام 1999، وخلال العقد الأول من توليه مهام الرئيس التنفيذي، تضاعف حجم البنك عشر مرات ونجح في أن يكون أول بنك في دولة الإمارات تتجاوز صافي أرباحه المليار درهم وذلك عام 2004، وفي العام الماضي (2010) أصبح أول بنك في الدولة تتجاوز صافي أرباحه المليار دولار.
ومع استمرار بنك أبوظبي الوطني في تحقيق نتائج جيدة، تمكن كذلك من الحفاظ على قوته ومكانته حيث يصُنف ضمن البنوك الـ50 الأكثر أماناً في العالم من قبل “جلوبال فاينانس” منذ عام 2009، كما اختير أفضل بنك في دولة الإمارات من قبل “يوروموني” في 2011 للسنة الثالثة على التوالي والمرة الخامسة خلال السنوات العشر الأخيرة.
وقال تومالين في معرض تعليقه على الجائزة “لا شك أن فوزي بالجائزة يأتي تتويجاً لجهود العاملين بالبنك واخلاصهم وسعيهم لجعل بنك أبوظبي الوطني أفضل بنك في العالم العربي”.
ونجح البنك في التطور والنمو باتباع استراتيجية نمو طموحة دون اللجوء إلى استحواذات. وارتفع عدد فروع البنك في دولة الإمارات من 48 فرعاً عام 1999 إلى 116 فرعا و480 جهاز صراف آلياً عام 2011. ويعتبر بنك أبوظبي الوطني أكثر البنوك الإماراتية حضوراً خارج الدولة، وارتفع عدد فروع البنك الخارجية من 13 فرعاً في عام 1999 إلى 50 فرعاً في 2011.
وتمتد شبكة فروع البنك خارجيا لتشمل سلطنة عمان والكويت والبحرين ومصر والسودان والأردن وبريطانيا وفرنسا وسويسرا والولايات المتحدة الأميركية وهونج كونج.

اقرأ أيضا

العالم يتَّحد دعماً لـ«إكسبو 2020 دبي»