أخيرة

الاتحاد

بان كي مون يدعو إلى إطلاق سراح رهائن الأمم المتحدة

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أمس الأول إلى اطلاق سراح 19 موظفا تابعين للامم المتحدة خطفوا عبر العالم·
وقال خلال احتفال في نيويورك بمناسبة اليوم العالمي الـ 24 للتضامن مع موظفي الأمم المتحدة المعتقلين والمفقودين ''أدعو جميع الدول الاعضاء والفاعلين غير الرسميين إلى اطلاق سراحهم فوراً''· واضاف ''ان الاشخاص الذين يوظفون محليا هم الأكثر استهدافاً ويشكلون معظم الضحايا''؛ موضحاً ''كل من يعمل للأمم المتحدة أو لوسائل الإعلام هو ضحية محتملة وكما أظهرت عمليات الخطف الأخيرة في النيجر وباكستان''·
وأشار إلى أن الجهود الجارية من أجل اطلاق سراح الكنديين روبرت فولر ولويس غواي، الموفدين الخاصين للأمم المتحدة إلى النيجر، والأميركي جون سوليكي، مسؤول المفوضية العليا للاجئين في باكستان، بالاضافة إلى اعضاء في البعثة السابقة للأمم المتحدة في اثيوبيا واريتريا· وتناول الاحتفال الذي نظمته نقابة الموظفين في الامم المتحدة، المخاطر التي يتعرض لها الصحافيون خلال ممارستهم لمهنتهم·
وقال نائب رئيس النقابة توماس جينيفان ''إنه رغم وجود معاهدة تحمي طاقم (المنظمة الدولية) فإن الدول لا تحترمها أبداً''· وتصادف اليوم السنوي للتضامن مع ذكرى خطف الصحافي البريطاني اليك كوليت في 25 مارس 1985 بالقرب من مطار بيروت والذي لم يعثر عليه أبداً·

اقرأ أيضا