الاتحاد

عربي ودولي

محكمة يمنية تفرج عن مسؤول في القاعدة

أخلت محكمة الاستئناف اليمنية سبيل جبر البناء أحد أبرز عناصر ''القاعدة'' في اليمن المدرج على قائمة أكثر المطلوبين لدى الولايات المتحدة، أمس بعد ان وقع على ضمانة بالحضور لمتابعة جلسات المحاكمة· وظهر البناء للمرة الثانية في قاعة محكمة الاستئناف اليمنية الجزائية المتخصصة في قضايا الإرهاب محاطاً بعدد من زملائه·
وتنظر المحكمة في الاستئناف الذي تقدم به البناء مع مجموعة مكونة من 36 شخصاً متهمين بالتورط في الهجمات الانتحارية التي شنت على المنشآت النفطية في مأرب وحضرموت في سبتمبر ·2006
وتراوحت الأحكام الصادرة بحق البناء وزملائه ما بين عامين و15 عاماً· ودفع البناء أمام هيئة المحكمة ببراءته وطالب بإلغاء الحكم الصادر غيابياً من محكمة البدايات بسجنه عشر سنوات·
وقال البناء في الجلسة الثانية من المحاكمة التي بدأت الشهر الماضي: ''هذا الحكم ظلم، هذا الحكم أميركي والدولة هذه متضامنة مع اميركان وهي عميلة لأميركا''· وتطالب الولايات المتحدة اليمن منذ عدة سنوات بتسليمها جبر البناء حيث تتهمه بالانتماء الى خلية تابعة للقاعدة كانت تقوم بعمليات تدريب في ولاية بافلو الأميركية·
ورصدت واشنطن مكافأة قيمتها خمسة ملايين دولار لاعتقاله· الا ان السلطات اليمنية رفضت تسليمه ووضعته في معتقل للمخابرات بصنعاء حتى فر منه ضمن مجموعة ضمت 23 شخصاً· ولم يسمح للبناء امس بمغادرة قاعة المحكمة، حيث احتجز من قبل النيابة العامة بناء على قرار من المحكمة، ولم يغادر الا بعد ان قدم ضمانة تجارية بالحضور لمتابعة جلسات المحاكمة·
وقرر القاضي محمد الحكيمي رئيس محكمة الاستئناف في نهاية الجلسة متابعة القضية في 23 مارس الجاري وذلك لتمكين هيئة الدفاع من الرد على عريضة استئناف ممثل المدعي العام·
الى ذلك أكدت مصادر أمنية مقتل جنديين يمنيين وإصابة ما لا يقل عن ستة من أنصار جماعة الحوثي بمحافظة صعده إثر خلافات حادة بأحد مساجد منطقة الصافية القريبة من مركـــز المديريــة·

اقرأ أيضا

6 قتلى بانفجارات في كابول خلال الاحتفال بالنوروز