الاتحاد

الإمارات

عودة وفد المجلس الوطني الاتحادي من إندونيسيا

دبي (وام)- عاد إلى البلاد بعد ظهر أمس قادماً من إندونيسيا معالي محمد أحمد المر رئيس المجلس
الوطني الاتحادي وأعضاء الوفد المرافق له، بعد مشاركتهم في الدورة السابعة لمؤتمر اتحاد البرلمانات الإسلامية
والاجتماعات المصاحبة له، والتي عقدت خلال الفترة من 24 إلى 31 يناير الماضي.
ضم وفد المجلس إلى المؤتمر الأعضاء رشاد بوخش وسلطان الشامسي وأحمد الزعابي ومروان بن غليطة، بالإضافة إلى الدكتور محمد سالم المزروعي أمين عام المجلس وعبد الرحمن الشامسي الأمين العام المساعد للشؤون التشريعية والبرلمانية.
وأكد معالي رئيس المجلس في تصريح لوكالة أنباء الإمارات أن الوفد حقق نجاحا مهما خلال اجتماعات الدورة السابعة للمؤتمر الذي افتتحه الرئيس الإندونيسي سوسيلو بامبانغ يودهويونو، بحضور ومشاركة رؤساء وأعضاء وفود الدول الإسلامية الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامية.
وأوضح معاليه أن الشعبة البرلمانية الإماراتية استطاعت أثناء اجتماعات المؤتمر عرض مشروعها الخاص بالإعلان البرلماني الإسلامي، وتفعيل الأمانة العامة للاتحاد الذي وافق في ختام مؤتمره السابع على اعتباره وثيقة من وثائقه الرسمية، مشيرا في هذا الصدد إلى أن المشروع حظي خلال مناقشته الأولية بتأييد كبير من قبل الوفود البرلمانية المشاركة في المؤتمر.

اقرأ أيضا