الاتحاد

الإمارات

«التنمية الأسرية» تنفذ 1272 برنامجاً خلال ست سنوات و93% نسبة الرضا العام

الكعبي يلقي كلمته خلال الحفل (وام)

الكعبي يلقي كلمته خلال الحفل (وام)

(أبوظبي) - بلغ عدد المستفيدين من برامج مؤسسة التنمية الأسرية 34 ألفاً و575 شخصاً خلال العام الماضي، في حين نفذت المؤسسة، بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين، 1272 برنامجاً خلال ست سنوات، وفق ما أعلن معالي سالم الكعبي رئيس مجلس أمناء مؤسسة التنمية الأسرية.
جاء ذلك خلال احتفال المؤسسة ربع السنوي مساء أمس بتكريم الشركاء الاستراتيجيين والموردين والإعلاميين بفندق الفيرمونت باب البحر بأبوظبي.
قدم الحفل حامد المعشيني المذيع في تلفزيون أبوظبي، وبحضور معالي اللواء الركن عبيد الحيري الكتبي نائب قائد عام شرطة أبوظبي وعضو مجلس أمناء مجلس مؤسسة التنمية الأسرية، والدكتورة هاجر الحوسني، وموزة العتيبة عضوي المجلس، وعدد من المديرين والمسؤولين.
وبدأ الحفل بكلمة معالي سالم الكعبي قال فيها إن المؤسسة اعتادت أن تنظم الحفل بشكل سنوي تقديراً منها للجهود التي يبذلها العاملون في خدمة الأسرة والمجتمع في إمارة أبوظبي، مشيداً بتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ومتابعتها الحثيثة والمستمرة للمؤسسة العامل الرئيس فيما حققته مؤسسة التنمية الأسرية من إنجازات خلال عام 2011.
وتابع بأن الإحصاءات تشير مؤشراً مهماً يتعلق برضا الفئات المستهدفة عن البرامج المنفذة، حيث بلغ متوسط الرضا العام عن البرامج المقدمة 93,1%، وهو ما اعتبره الكعبي نجاحاً للخطة الاستراتيجية للمؤسسة والتقيد بتنفيذها وملائمة البرامج لاحتياجات الفئات المستهدفة وقدرتها على تحقيق الأهداف المرجوة منها.
وأضاف أن هذه النتائج تعطينا حافزاً لمزيد من العمل البنّاء وبذل الجهود. فالمستقبل يعني الكثير لمؤسسة التنمية الأسرية من حيث الكم والنوعية، إذ ستستمر المؤسسة في تقديم خدماتها المعتادة وفي تنفيذ الخطط والمشاريع المدرجة على خطتها الاستراتيجية.
وأشاد الكعبي أيضاً بدور شركاء المؤسسة، مؤكداً أن المؤسسات لا يمكن أن تحقق أهدافها بمعزل عن عملائها ومورديها، فالكل فريق واحد في مركز واحد.
من جانبها، أشادت مريم محمد الرميثي المدير العام لمؤسسة التنمية الأسرية بتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك “أم الإمارات”، ومتابعة سموها للبرامج والفعاليات التي تنظمها مؤسسة التنمية الأسرية، والتي تصب في خدمة جميع أفراد الأسرة.

اقرأ أيضا

بتوجيهات محمد بن زايد.. 200 شاب وفتاة يستفيدون من العرس الجماعي بعدن