الاتحاد

أخيرة

ملالا ترشح لجائزة الطفل في السويد

إسلام آباد (د ب أ) - قالت عائلة الفتاة الباكستانية، الناشطة المدافعة عن حق الفتيات في التعليم، ملالا يوسف زاي، أمس، إن ملالا رشحت للجائزة العالمية للأطفال في السويد.
وقال قريب لها يدعى محمود الحسن «إننا سعداء للغاية بالترشيح ونأمل في أن تفوز (ملالا) بالجائزة». وأضاف أن كل فرد في العائلة شعر بالسعادة، بعدما اتصلت ملالا بنفسها لإبلاغهم بالخبر عقب إعلانه في ستوكهولم أمس الأول. وكانت الفتاة (16 سنة)، والتي نجت من محاولة لقتلها من قبل مسلحي طالبان، رشحت أيضاً لجائزة نوبل للسلام العام الماضي. ولم تفز مالا بجائزة نوبل بالفعل، ولكنها حصدت العديد من الأوسمة الدولية، من بينها جائزة سخاروف، التي يمنحها الاتحاد الأوروبي في مجال حقوق الإنسان، لجهودها من أجل إتاحة حق التعليم لجميع الأطفال.
وتعيش ملالا في بريطانيا منذ تلقت علاجاً طبياً مكثفاً هناك بعد تعرضها لإطلاق نار من قبل مسلح من طالبان في أكتوبر 2012.
وتمنح الجائزة العالمية للأطفال بهدف رفع الوعي بشأن حقوق الأطفال في 60 ألف مدرسة بأنحاء 110 دول عبر البرامج التعليمية. ويحصل الفائز على 50 ألف دولار، فيما يحصل الفائزان بالمركزين الثاني والثالث على 25 ألف دولار لكل منهما. ويحدد الفائز بالجائزة من خلال تصويت يشارك فيه ملايين التلاميذ على مستوى العالم. ويعلن اسم الفائز بالجائزة أكتوبر المقبل. وأسست المنظمة السويدية غير الحكومية «عالم الأطفال » الجائزة عام 2000.

اقرأ أيضا