الاتحاد

أخيرة

سيلينا جوميز تدخل مركزاً لإعادة التأهيل

لوس أنجلوس (يو بي أي) - اختارت النجمة الأميركية، سيلينا جوميز، الدخول سراً خلال يناير الماضي، إلى مركز إعادة تأهيل في أريزونا تلقت فيه علاجاً خاصاً طوال أسبوعين.
وأفادت وسائل إعلام أميركية بدخول جوميز إلى مركز ذي مسيدوز في أريزونا حيث تلقت علاجاً يعرف باسم «داون» مدته أسبوعان. وقال أحد المتحدثين باسم جوميز إنها دخلت طوعاً إلى المركز، مشدداً على أن السبب لم يكن تلقي علاج من الإدمان على الكحول أو المخدرات. لكن مصادر مقربة من النجمة الشابة، ذكرت أنها كانت تكثر من المشاركة في حفلات صاخبة قبل الدخول إلى المركز. وأشارت إلى أن سبب العلاج هو مجموعة مشاكل من بينها الكحول والماريجوانا ودواء مهدئ يعرف باسم «أمبيين». فيما أوضحت بعض المصادر أنها تلقي اللوم في هذه المشاكل على حبيبها السابق جاستن بير، والجو الصاخب الذي عاشت فيه خلال فترة علاقتهما. ولفتت المصادر إلى أن هذه المشاكل تترافق مع حقيقة كون جوميز، مرهقة نتيجة العمل من دون توقف منذ كانت في الـ15 من عمرها، ومن الجيد أنها تنبهت إلى ضرورة القيام بشيء ما لاستعادة السيطرة على حياتها.
يشار إلى أن البرنامج الذي التحقت به جوميز خاص بالأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و26 سنة، ويعالج من التعلق بالمخدرات والكحول، ومن المشاكل العائلية والصحة العقلية، وغيرها.

اقرأ أيضا