الإمارات

الاتحاد

نادي تراث الإمارات يعلن فعاليات ملتقى السمالية الربيعي

مشاركون في مسابقة القوارب ضمن فعاليات ملتقى السمالية العام الماضي  (من المصدر)

مشاركون في مسابقة القوارب ضمن فعاليات ملتقى السمالية العام الماضي (من المصدر)

أبوظبي (وام) - أعلن نادي تراث الإمارات عن فعاليات ملتقى السمالية الربيعي 2011، في مؤتمر صحفي عقده أمس في مركز سلطان بن زايد للثقافة والإعلام، تحدث فيه حبيب الصايغ مدير المركز رئيس لجنة الإعلام والعلاقات العامة في النادي وسعيد علي المناعي مدير إدارة الأنشطة والسباقات البحرية بالإنابة في النادي.
وأكد المؤتمرون أهمية الملتقى وتفاصيل فعالياته التي تمتد على مدى ثلاثة أسابيع من 18 ديسمبر الجاري وحتى الخامس من يناير المقبل، وتزخر بالمهرجانات والبرامج التراثية والوطنية والثقافية المتنوعة التي تستقطب نحو 700 طالب وطالبة من المنتسبين لمراكز النادي وعددا من الهيئات والأندية ذات الصلة بالتراث وثقافة الشباب وتتيح لذويهم متابعتها والاستفادة من بعضها.
وأكد حبيب الصايغ في بداية المؤتمر أن نجاحات النادي وتطور مسيرته يعود إلى ما يتلقاه من الدعم المتواصل من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ومن التوجيهات المستنيرة والمتابعة الحثيثة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة التي توفر دعما موصولا ورعاية دائمة لكافة الأنشطة التي ينظمها النادي بشكل عام والتراثية والثقافية بشكل خاص، لاسيما تلك التي يسعى النادي من خلالها إلى تواصل أبناء الدولة مع تراث الآباء والأجداد، بما يعزز في نفوسهم الهوية الوطنية والمحافظة على التراث الوطني ونشره.
من جانبه، كشف سعيد علي المناعي عن جديد برنامج ملتقى السمالية الربيعي في دورته الجديدة، موضحا أنه تم تقسيم الفعاليات على مدار ثلاثة أسابيع، إذ يقام الأسبوع الأول من الملتقى تحت شعار “اتحادنا ملهم إبداعنا” وقد خصصت فعالياته للطلبة المنتسبين للمراكز الشبابية التابعة للنادي، فيما ينظم الأسبوع الثاني المخصص للطالبات المنتسبات للمراكز النسائية وعائلاتهن تحت شعار “رايتنا مظلتنا الشامخة”.
وأشار المناعي إلى ان الأسبوع الثالث والأخير من الملتقى ينظم تحت مسمى مشروع قيادة الشباب لبناء وإعداد قيادات تراثية من الشباب بحيث تتيح لهم ورش العمل المخصصة فرصة اكتساب الخبرات والمهارات التي تؤهلهم مستقبلا لتدريب زملائهم الجدد في مجالات الرياضات التراثية بوجه عام والألعاب الشعبية بوجه خاص ويقام هذا الأسبوع تحت شعار “النواخذة الشباب إبداع مستدام”، موضحا أن برنامج هذا العام متنوع ما بين الأنشطة التراثية والفنية والثقافية وورش العمل والمهرجانات التنافسية في مجال الفروسية والألعاب الشعبية والهجن التي ستستقطب نحو 700 طالب وطالبة من المنتسبين لمراكز النادي وعدد من الهيئات والأندية ذات الصلة بالتراث وثقافة الشباب.
وأكد علي عبدالله الرميثي المدير التنفيذي للأنشطة في نادي تراث الإمارات غداة الإعلان عن فعاليات ملتقى السمالية الربيعي أن النادي ومنذ تأسيسه عام 1993 وهو يحظى بالدعم من أصحاب السمو الشيوخ، نظراً لما ينطوي عليه من أهداف وقيم لتحقيق أهم السمات الوطنية للدولة المستمدة من التراث الإماراتي، مشيدا برعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات لكافة الأنشطة التراثية والرياضية التي يقدمها النادي لأبنائه منتسبي مراكزه من بنين وبنات لا سيما الملتقيات مثل الملتقى الربيعي الذي يهدف إلى استغلال أوقات العطلة الربيعية، بما يعود بالفائدة عليهم للتعرف على المفردات التراثية والثقافية والرياضية.

اقرأ أيضا