الإمارات

الاتحاد

مليون درهم جائزة المركز الأول في مسابقة «مزاينة الإبل»

أبوظبي (وام) - تنظم هيئة أبوظبي للثقافة والتراث تحت رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الدورة الخامسة من مهرجان الظفرة خلال الفترة من 17 إلى 28 ديسمبر الجاري في مدينة زايد بالمنطقة الغربية.
ويضم المهرجان بحسب اللجنة المنظمة العديد من الفعاليات التراثية، منها مسابقة مزاينة الإبل، ومزاد الإبل، وسباق الهجن التراثي، ومسابقة السلوقي، ومسابقة الصقور، ومسابقة الحلاب، ومسابقة تغليف التمور، ومسابقة التصوير الفوتوغرافي وقرية للأطفال، وسوقا شعبية للصناعات التقليدية الإماراتية تضم 160 محلاً. وتحمل للمسابقة الرئيسة للمهرجان، “مزاينة الإبل”، هذا العام الكثير من التغييرات والمفاجآت منها زيادة عدد أشواط مزاينة الظفرة لما يزيد على 50 شوطاً، وبالتالي زيادة عدد وقيمة الجوائز، وكذلك إضافة أشواط الظفرة وعددها أربعة أشواط لكل من أبناء القبائل والشيوخ للمحليات والأصايل، فضلا عن شوطي البيرق للمحليات الأصايل وللمجاهيم، وجائزة المركز الأول لكل من هذين الشوطين مليون درهم، على أن ينتهي التسجيل للمزاينة في الثاني عشر من ديسمبر الجاري لكافة الأشواط.
وقبيل الانطلاق الرسمي للمهرجان تقام مسابقة المحالب التي تضم شوط المحالب للمحليات الأصايل من الإبل وشوط المحالب للمجاهيم، وذلك خلال الفترة من 13 إلى 15 ديسمبر الجاري، وتهدف إلى اختيار النوق الأكثر إدراراً للحليب وتشجيع ملاك الإبل على اقتنائها.
ويتضمن المهرجان سباق الهجن التراثي ويقام يوم 23 ديسمبر الجاري، وكذلك السباق التراثي الفريد من نوعه للسلوقي، كما تقام للمرّة الأولى سباقات للصيد بالصقور المكاثرة في الأسر من شوطين الأول لفئة الجير الحر والشوط الثاني لفئة الجير شاهين، وذلك في إطار استراتيجية المهرجان الرامية إلى صون التراث وتشجيع الصيد المستدام من خلال استخدام الصقور المهجنة كبديل عن صقور البرية، وبالتالي ضمان استمرار هذا النوع وبقائه في الطبيعة.
وتحتفي السوق الشعبي خلال فعاليات مهرجان الظفرة بنجاح جهود هيئة أبوظبي للثقافة والتراث مؤخرا في تسجيل السدو الذي يمثل مهارات النسيج التقليدية في الإمارات في قائمة اليونسكو للتراث الثقافي غير المادي للبشرية الذي يحتاج إلى صون عاجل، وذلك خلال الاجتماع السادس للجنة الدولية الحكومية للدول الأطراف في اتفاقية صون التراث الثقافي غير المادي، والذي أقيم نوفمبر الماضي في بالي بإندونيسيا بمشاركة كافة الدول الأعضاء في اليونسكو.

اقرأ أيضا

«تراخيص» توفر جميع خدماتها عبر القنوات الذكية