الإمارات

الاتحاد

مؤسسات تشيد بتسجيل «أحداث المفرق» في «جينيس»

أبوظبي (الاتحاد) - أشادت مؤسسات مجتمعية بالإنجاز الذي حققه مركز رعاية أحداث المفرق التابع للقيادة العامة لشرطة أبوظبي بتسجيل رقم قياسي عالمي جديد ودخوله موسوعة جينيس للأرقام القياسية بمبادرة تربوية تعنى بتبادل أكثر من 2800 كتيّـب تربوي بين “الأحداث”، وأولياء أمورهم في زمن قياسي لا يتجاوز 8 ساعات، أقيمت مؤخراً، تحت شعار “معاً نرتقي بسلوك أبنائنا”. وأكدت المؤسسات المجتمعية، أهمية الدور الإنساني الذي تضطلع به القيادة العامة لشرطة أبوظبي في تقديم خدماتها، خاصة للأحداث النزلاء، معتبرين أن هذا الحدث الكبير، والإنجاز الجديد، يضاف إلى إنجازات شرطة أبوظبي.
وأوضح خبراء أن الأهداف الأساسية من هذه الفعالية تحققت بجدارة وتفوق، وأن تفاعل أولياء الأمور وتواصلهم مع أبنائهم الأحداث كان صادقاً، ونابعاً من القلب، أسهم بشكل إيجابي في دعم الحالة النفسية والتربوية للحدث النزيل.
وثمّنت جمعية الإمارات النفسية تناول مركز أحداث المفرق موضوع المبادرة التربوية بشكل إيجابي أسهم في دعم الحالة النفسية للحدث النزيل .
وأشادت الجمعية بالرعاية التي توليها القيادة العامة لشرطة أبوظبي للنزلاء، وما تقدمه وتوفره من برامج توعوية وتدريبية مختلفة لخدمتهم.
وأكدت أهمية هذه المبادرة الوطنية، وضرورة مواصلة العمل فيها، معتبرة أنها رسالة نفسية وأخلاقية لإعادة النظر في تقييم الأخطاء التي يرتكبها الأحداث، وبحث أفضل السبل لمعالجتها حتى يعود الحدث إلى أسرته ومجتمعه بروح نفسية إيجابية مع تطوير مهاراته ومواهبه، وقدراته بأفضل الوسائل تمهيدا لدمجه في المجتمع مرة أخرى.
واعتبرت جمعية الإمارات النفسية، أن اهتمامها بهذه المشاركة تأكيد على إلتزامها بالأعمال التطوعية تعزيزاً للتلاحم والترابط الاجتماعي وتطويرا للبرامج والمبادرات النفسية التي تخدم المجتمع بكل فئاته بشكل مستمر، وتدعم أحداثها وأنشطتها المختلفة محلياً وعالمياً.

اقرأ أيضا

الإمارات: شفاء 17 حالة وتسجيل 241 إصابة جديدة بـ«كورونا»