الاتحاد

الإمارات

سيدة موزمبيق الأولى تطلع على برامج «صحة دبي» لرعاية الطفولة

دبي (الاتحاد) - استقبل قاضي سعيد المروشد مدير عام هيئة الصحة بدبي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة نور دبي بمكتبه بمبنى الإدارة العامة يوم أمس سيدة موزمبيق الأولى ماريا دا لوز غويبوز التي تزور الدولة حاليا.
ورحب المروشد خلال اللقاء الذي حضره كل من الدكتورة منال تريم المدير التنفيذي لمؤسسة نور دبي الخيرية، وكرستيلنو دوس ساننتوس القنصل العام لموزمبيق لدى الدولة بالضيفة الزائرة، مثمناً الجهود التي تقوم بها لخدمة قضايا الأشخاص المصابين بالعمى وبمرض الإيدز والأطفال المتأثرين بالوباء، لافتا إلى الدور الايجابي الذي تلعبه السيدة ماريا دا لوز غويبوز في هذا الصدد من خلال الصندوق الاجتماعي الذي أنشأته لدعم رعاية الأطفال المعرضين للمخاطر في موزنبيق.
واستعرض المروشد خلال اللقاء تجربة هيئة الصحة بدبي في مجال الرعاية الصحية الأولية وصحة الطفل والاهتمام الذي توليه الهيئة لتقديم خدمات تشخيصية وعلاجية متخصصة للأطفال، مشيراً إلى البرنامج المجاني الذي تقدمه الهيئة بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد الخيرية لعلاج تشوهات قلوب الأطفال وإجراء عمليات القسطرة والقلب المفتوح للأطفال المرضى من المواطنين والمقيمين.
وبدورها أشادت سيدة موزنبيق الأولى بالتجربة الناجحة لهيئة الصحة بدبي في ترسيخ نظام صحي قوي في إمارة دبي وجهودها المثمرة في استثمار مواردها البشرية وتدريبها وتأهيلها لتعزيز الخدمات الصحية في الدولة.
كما أثنت سيدة موزنبيق الأولى على الجهود التي تبذلها دولة الإمارات في مجال مكافحة العمى والعمل الخيري بشكل عام.
وأعربت سيدة موزمبيق الأولى رغبتها في فتح آفاق من التعاون بين وزارة الصحة في موزمبيق ومؤسسة نور دبي في مجال مكافحة العمى وتعزيز فرص التعاون مع هيئة الصحة بدبي في مجال التدريب والتعليم المستمر.

اقرأ أيضا