الاتحاد

الاقتصادي

رئيس وزراء اليونان يبحث أزمة الديون مع ميركل

يجري رئيس الوزراء اليوناني جورجيوس باباندريو محادثات مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في برلين الأسبوع الحالي بشأن أزمة الديون اليونانية.
وقالت متحدثة باسم الحكومة الألمانية إن المحادثات التي سيجريها باباندريو وميركل في أول زيارة للمسؤول اليوناني لألمانيا والمزمعة في الخامس من مارس المقبل ستتطرق إلى “القضايا الثنائية وسياسة الاتحاد الأوروبي وقضايا دولية”. من المتوقع أيضاً أن تتصدر المشكلات المالية التي تمر بها اليونان حالياً المحادثات الثنائية.
كانت أثينا وقعت تحت ضغوط هائلة بعدما أعلنت في أكتوبر الماضي أن هامش العجز في الميزانية بلغ 12,7 بالمئة من إجمالي الناتج المحلي عام 2009 ، وهو ما يعادل أربعة أضعاف النسبة التي قررها الاتحاد الأوروبي. وأعربت وسائل الإعلام اليونانية عن حال من الغضب إزاء المعارضة الضمنية من جانب ألمانيا-أكبر المساهمين في منطقة اليورو، لإقالة اليونان من عثرتها، مع تدهور وضعها المالي. ووافقت ميركل وعدد من قادة الاتحاد الأوروبي على تقديم يد العون لليونان لتسوية مشكلاتها المالية والتي هزت ثقة السوق في قوة العملة الأوروبية الموحدة، وفي المقابل طلب الشركاء في منطقة اليورو بإصلاحات ضخمة في اليونان. وشهدت اليونان الأسبوع الماضي خروج عشرات الآلاف في تظاهرات عامة احتجاجاً على الإجراءات التقشفية التي تستهدف كبح جماح العجز المتضخم الذي تعاني منه الموازنة.

اقرأ أيضا

مجلس الوزراء يعتمد إعادة تشكيل مجلس إدارة "مصرف الإمارات للتنمية"