الإمارات

الاتحاد

معهد آل مكتوم ينظم ملتقى حواريا في ماليزيا حول الأجندة الجديدة لتطوير الدراسات الإسلامية


دبي - 'وام' : نظم معهد آل مكتوم للدراسات العربية والإسلامية في المملكة المتحدة بالتعاون مع جامعة مالايا الماليزية، ملتقى حواريا حول المناهج الدراسية للدراسات الإسلامية في ماليزيا' الأجندة الجديدة لتطوير الدراسات الإسلامية، وذلك في مقر الجامعة بكوالالمبور يومي 4 و5 مايو الحالي·
ويأتي تنظيم الملتقى انطلاقا من رؤية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزيرالمالية والصناعة للتعددية الثقافية ورؤية رئيس وزراء ماليزيا عبدالله احمد بدوي للإسلام الحضاري واعتبار كل من الإمارات العربية المتحدة وماليزيا نموذجين مميزين على المستوى الدولي للتعددية الثقافية والتسامح·
وأوضح البروفيسور عبدالفتاح العويسي رئيس معهد آل مكتوم نائب الرئيس الأعلى الذي وصل إلى دبي أمس قادما من ماليزيا أن الهدف من عقد الملتقى نقل خبرة المعهد بمجال تطوير الدراسات الإسلامية إلى جامعة مالايا التي تنطلق من بيان دندي الذي أصدره العام الماضي، مشيرا إلى أنه تم تخصيص يوم كامل للحديث عن المعهد كنموذج يحتذى به في مجال تطوير المناهج الدراسية·
كان العويسي قد تطرق في الكلمة الافتتاحية للملتقى إلى الاجندة الاستراتيجية التي يتبناها معهد آل مكتوم لتطوير الدراسات الاسلامية وفق ما ورد في بيان دندي المنبثق عن رؤية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للتعددية الثقافية التي يتبناها في هذا المجال والتي تطرح نفسها على أنها دراسات ما بعد الاستشراق والتعددية الثقافية·
وقدم العويسي تعريفا بمعهد آل مكتوم كرمز للتعاون الذي يجسر الهوة بين الحضارة الاسلامية والغرب وبيان دندي الذي أصدره بهدف تطوير الدراسات الاسلامية·
كان معالي الدكتور عبدالحميد عثمان مستشار رئيس الوزراء الماليزي قد افتتح الملتقى بحضور سعادة ناصر سليمان العبودي سفيرالإمارات لدى ماليزيا ووفد معهد آل مكتوم الذي ضم إلى جانب العويسي محمد عبيد بن غنام عضو مجلس أمناء المعهد وأمين عام هيئة آل مكتوم الخيرية· وأشاد مستشار رئيس الوزراء الماليزي بسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم والدورالذي يلعبه معهد آل مكتوم على الصعيد الدولي·
وتم الاتفاق في ختام الملتقى على وضع خطة عمل لتفعيل النشاط المشترك بين المؤسستين الاكاديمتين في مجال تطويرالدراسات الاسلامية ودراسة الاسلام والمسلمين·

اقرأ أيضا

منصور بن محمد يدشن مختبر الابتكار الأمني