غزة-علاء المشهراوي: استشهد الفلسطيني محمد أبو أصليح (23 عاماً) من مدينة خان يونس بقطاع غزة امس متأثراً بجروح كان أصيب بها برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي قبل ثلاثة أسابيع· فيما نجت مجموعة من ناشطي ''سرايا القدس'' الجناح العسكري لـ''الجهاد الاسلامي'' امس من عملية اغتيال عندما أطلقت طائرة حربية إسرائيلية صاروخا باتجاههم في بلدة بيت حانون أثناء محاولتهم إطلاق صواريخ تجاه جنوب اسرائيل· وأعلن متحدث باسم جيش الاحتلال أن 3 صواريخ أطلقت من شمال قطاع غزة واستهدفت منطقة النقب جنوب اسرائيل لكن لم تسفر عن وقوع إصابات أو أضرار· وأعلنت ''سرايا القدس'' مسؤوليتهاعن إطلاق الصواريخ وقالت إنها تأتي ردا على جرائم الاحتلال في الضفة الغربية وقطاع غزة، كما أعلنت مسؤوليتها عن استهداف موقع عسكري شرق كيسوفيم بقذيفتي ''آر بي جي'' في إطار الرد على التهديدات باجتياح قطاع غزة· وذكرت إذاعة الجيش الاسرائيلي أن وزير الدفاع عمير بيريتس عرض على الحكومة في اجتماعها الاسبوعي أمس مقترحاته للتحرك ضد إطلاق الصواريخ لكن بدون أن يوصي بعملية برية واسعة وقال إن عملية برية تشكل بديلا علينا النظر فيه لكن كحل أخير''· كما استبعد وزير النقل شاؤول موفاز رئيس الاركان السابق عملية برية واسعة في قطاع غزة ودعا الى استئناف عمليات ''التصفية المحددة'' التي تستهدف ناشطين فلسطينيين، وقال إن عملية برية لن تحل المشكلة مع التنظيمات الفلسطينية بل ستزيد من الاحتكاك مع السكان الفلسطينيين وتنطوي على المجازفة بشكل غير مدروس· فيما أوصى نائب رئيس الوزراء وزير التجارة ايلي يشائي بـ''عمليات محددة وجراحية'' وخصوصا على البنى التحتية المدنية والعسكرية الفلسطينية·وذكرت صحيفة ''يديعوت أحرونوت'' أن الجيش قرر استهداف حركة ''الجهاد الإسلامي'' بصورة خاصة في المرحلة الحالية، ونقلت عن مصادر عسكرية قولها إن عمليات الجيش ستستهدف قادة ومخططي ومصنعي الصواريخ الفلسطينية التي تطلق على إسرائيل والتي معظمها مصدرها ''الجهاد الإسلامي''· وأوضحت أن بيريتس يؤيد العودة إلى عمليات الاغتيال المركزة لقادة ومنفذي العمليات ضد إسرائيل· وأكد محمد الحرازين أحد قادة حركة الجهاد أن التهديدات الإسرائيلية التي أطلقها قادة الجيش الاسرائيلي لن ترهب حركته وهي ليست الاولى، وأضاف إن التهديد بشن عملية عسكرية على غزة واستهداف قادة الجهاد وقواه يأتي في إطار سعي حكومة الاحتلال لتصدير أزمتها الداخلية في أعقاب نشر تقرير لجنة فينوجراد والتي كشفت زيف الآلة الحربية الإسرائيلية· مؤكدا أن الحركة وفصائل المقاومة لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء التهديدات المتواصلة وستتعامل معها على محمل الجد·