شنغهاي (رويترز)

قال ليو قوه تشيانغ، نائب البنك المركزي الصيني، إن الصين ستوجه أسعار الفائدة بالسوق بشكل عام نحو مستويات أقل، وستحافظ على توافر السيولة بشكل ملائم، لمساعدة الشركات المتضررة من فيروس كورونا.
وأضاف ليو، في مقابلة مع صحيفة فاينانشال نيوز، أن البنك المركزي سيضخ قدراً أكبر من السيولة للبنوك، من خلال تعديل معايير خفض معدلات الاحتياطي المستهدف.
وخفضت الصين، العديد من أسعار الفائدة الرئيسة خلال الأسابيع الأخيرة، من بينها سعر الإقراض القياسي يوم الخميس، في محاولة لخفض الضغوط المالية على الشركات التي تواجه أنشطتها خللاً كبيراً بسبب تفشي كورونا.
وقال ليو إن «المقومات الأساسية للاقتصاد الصيني سليمة، وأضاف أن بكين لديها احتياطيات كبيرة من العملات الأجنبية لدعم اليوان».