الاتحاد

منوعات

شرطي يقتل رجلا خطيرا بعد فشل السيطرة عليه

أطلقت الشرطة الأميركة، النار على رجل في حالة من الهياج عندما فشلت مسدسات الصعق في السيطرة عليه، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

جوزيف آنيسون، البالغ من العمر 28 عاما، زرع الرعب في سكان حي "ديلراي بيتش" في مقاطعة "بالم بيتش" بولاية فلوريدا الأميركية.

جوزيف (صاحب النظارات في الصورة) كان يتصرف وكأنه حيوان، وكان يهدر ويندفع باتجاه ضباط الشرطة الذين أطلقوا عليه صاعقا كهربائيا.

وقال مساعد العمدة إن جوزيف كان في حالة من الاضطراب العقلي بسبب كمية المخدرات التي تناولها.

وواصل جوزيف مقاومة أفراد الشرطة بعنف مما جعلهم لا يملكون خيارا سوى إطلاق النار عليه.

وعندما حضر عمال الإسعاف إلى مسرح الحادثة لمحاولة إنقاذ حياة جوزيف، واصل مقاومتهم.

وقد نقل الرجل إلى مستشفى بالمدينة إلا أن توفي.

قبل إطلاق النار عليه، أرعب جوزيف سكان الضاحية بتنفيذ هجمات عشوائية على المارة في الشارع وهاجم عدة أشخاص بينهم طفل.

كان كوزليك (66 عاما) يمارس رياضته الليلية عندما بدأ جوزيف مطاردته. وقد أصيب كوزليك بخدوش في وجهه ورأسه.

كما أصاب جوزيف بجروح طفلا في العاشرة وتوني جرين (18 عاما). وقام الرجل المهاجم بعض جرين في وجهه وأحدث خدوشا في أجزاء مختلفة من جسمه.

وقد اضطرت الشرطة لإطلاق 3 رصاصات على جوزيف بسبب سلوكه العدواني.

لكن السلطات قالت إنه لم يعرف بعد ما إذا كانت الوفاة بسبب الجرعة الكبيرة من المخدرات التي تناولها جوزيف أم بسبب الطلقات النارية.

اقرأ أيضا

عرض ثاني أكبر ألماسة في العالم بحجم كرة التنس في باريس