الاقتصادي

الاتحاد

إطلاق المرحلة الأولى من مشروع «منتجعات الزوراء» بعجمان

راشد بن حميد النعيمي يستمع إلى شرح حول المشروع (تصوير حسام الباز)

راشد بن حميد النعيمي يستمع إلى شرح حول المشروع (تصوير حسام الباز)

(عجمان) - تبلغ تكلفة المرحلة الأولى من مشروع منتجعات الزوراء الذي تطوره حكومة عجمان مع شركة سوليدير على الساحل الشمالي للإمارة نحو 1,2 مليار درهم، بحسب الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط رئيس مجلس إدارة «تطوير الزوراء».
وتوقع في مؤتمر صحفي أمس بعجمان أن يصبح المشروع متعدد الاستخدامات، الذي يمتد على 5,4 مليون متر مربع من المساحات غير المبنية، مركزاً رئيسياً لقطاعي الضيافة والسياحة في المنطقة.
وأضاف «تنتهي المرحلة الأولى من المشروع عام 2014، وتشتمل على منتجع عالي الفخامة من فئة الخمس نجوم يتألف من 160 غرفة، ومنتجع متوسط الفخامة من فئة الخمس نجوم يتألف من 300 غرفة، وقرية سياحية تضم 180 غرفة، وقرية شاطئية تضم 50 غرفة، وملعباً للجولف».
وأكد النعيمي أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، تؤكد للعالم أجمع أنها تمضي قدماً في تنفيذ مشاريعها التنموية المختلفة وفق الجداول الزمنية الموضوعة مسبقاً.
وأعلن النعيمي خلال المؤتمر الصحفي عن الخطة الكاملة والمكونات المختلفة لمنتجعات الزوراء والتقدم المنجز في تطوير المشروع بحضور الدكتور ناصر الشماع، رئيس مجلس إدارة شركة «سوليدير العالمية».
وتخصص «منتجعات الزوراء» 70% من المساحة الإجمالية لبناء منتجعات ومرافق ترفيهية تهدف إلى تحفيز نمو قطاعي الضيافة والسياحة. وتتضمن المكونات الأخرى، 14% وحدات سكنية ومتعددة الاستخدامات، و7% مكاتب، و6% محلات تجارية، و2% مرافق اجتماعية، و1% مخازن لوجستية. ومن المكونات الرئيسية الأخرى مراسي وملعب للجولف يتضمن 18 حفرة.
وتتضمن الخطة 5 مناطق تشمل كل من «سيتي سنتر» الذي يضم فنادق ومكاتب ومحلات تجارية ومراسي وساحة عامة كبيرة؛ و»منتجعات بارك لاند»، مجمع مؤلف من 6 فنادق بواجهة بحرية، ووحدات سكنية بموازاة الخور تتناغم مع 1,6 كيلو متر من الشواطئ الرملية وواجهة بحرية بطول 3 كيلو متر؛ وملعب دولي للجولف يتضمن 18 حفرة «ومجمع «البوابة» الذي يضم أبنية شاهقة متعددة الاستخدامات؛ و»قرية الكورنيش» التي تضم عدداً من الفيلات ومنازل تاون هومز مطلة على البحر.
ويشارك في عمليات التصميم مهندسون معماريون يتمتعون بشهرة عالمية إلى جانب شركة HVS الرائدة في الخدمات الاستشارية في قطاع الضيافة.
وقال راشد بن حميد النعيمي: «يتم تطوير «منتجعات الزوراء» لتحفيز النمو الاقتصادي في عجمان مع التركيز على تعزيز قطاعي الضيافة والسياحة والذي بدوره سيسهم في دفع عجلة النمو العام في الإمارة». وزاد «بالإضافة إلى الآلاف من فرص العمل التي يوفرها المشروع، يسهم في تعزيز تطوير العديد من القطاعات الداعمة، الأمر الذي من شأنه أن يوفر المزيد من فرص العمل غير المباشرة». وأضاف «تعد «منتجعات الزوراء» أحد أكثر المشاريع الضخمة والطموحة في عجمان والذي سيعيد تحديد المشهد الاقتصادي في الإمارة».
ولفت النعيمي ان منطقة الزوراء تعتبر من المشاريع الضخمة التي تطبق مشاريع الاستدامة والصديقة للبيئة والخضراء.
وأكد توافر الأموال اللازمة لتنفيذ المرحلة الأولى من المشروع، مشددا على أن الشركة لن تلجأ للبنوك للحصول على تمويل.
ومن جانبه، قال الدكتور ناصر الشماع: «نعتز بالشراكة التي تجمعنا بحكومة إمارة عجمان في إطار هذا المشروع الراقي، الذي سيحقق للإمارة فوائد اقتصادية جمة على المدى البعيد».
وأضاف «نحن عازمون على إطلاق وجهة عالمية الطراز للسياحة والضيافة، مع التزامنا بتقديم تجربة أسلوب الحياة العصرية المتكاملة لعملائنا، حيث ستصبح المنازل والفنادق وملعب الجولف المطلة على البحر نقطة العلام الأولى في قطاع التطوير الترفيهي على مستوى عجمان والمنطقة في آنٍ معاً».
وقد ألقت الإدارة العليا لشركة «تطوير الزوراء» أثناء المؤتمر الصحفي الضوء على التقدم الذي حققه المشروع، حيث تم اختيار مقاولي أعمال البنية التحتية للمرحلة الأولى من المشروع، مع البدء بنشاطات تطوير الأرض، التي تتضمن البنية التحتية وأعمال المرسى، بزخم كبير.
وتتضمن أبرز الإنجازات التي تم تحقيقها حتى الآن في تنفيذ أعمال المشروع الانتهاء من أعمال الطريق الواصل بين شارع الإمارات و»الزوراء» والممر الداخلي الواصل بين منطقة «سيتي سنتر» ومنطقة «منتجعات بارك لاند». كما تم تنفيذ أعمال تسوية الأرض وإيصال طرقات المركبات إلى كافة المواقع ضمن مخطط المرحلة.
وقد تم تحقيق تقدم ملحوظ في أعمال المرسى أيضاً، حيث تم الانتهاء من مرسيين في «سيتي سنتر» واختيار المقاولين لتنفيذ أعمال بناء المنتجعات الواقعة على مرسيين. وسوف يتم الانتهاء من كافة أعمال الطرقات والبنية التحتية والمراسي في عام 2012.
وبدوره، قال عماد الدنا الرئيس التنفيذي لشركة «تطوير الزوراء»: «سوف تسهم شركتنا، من خلال تركيزها على إطلاق الفنادق والمنتجعات عالمية الطراز، في الدفع بحركة السياحة في كافة أرجاء المنطقة». وأضاف» يضمن التصميم المميز، بجمعه بين أفضل الممارسات المستدامة والإبداع، للمشروع التميز والمكانة الرفيعة بين أوساط المجتمعات المحلية».
ومن جهته، قال منيب حمود، الرئيس التنفيذي، شركة «سوليدير العالمية»: «يعكس هذا المشروع الخبرة الرائدة التي تتمتع بها ’سوليدير‘ في تطوير المجمعات المتكاملة التي تستقطب أعداداً كبيرة من الناس بمراكزها الرائعة ووجهات العطلات المتميزة التي تقدمها. وتشكل منتجعات الزوراء مثالاً حياً على العمل المتقن والبيئة الملائمة للمرح والحياة والتي تقوم روعتها على المناظر الطبيعية والواجهات المائية الخلابة».
تقع «منتجعات الزوراء» على ساحل إمارة عجمان، وتمتد على طول 12 كيلومتراً من الشواطئ الرملية البيضاء من الواجهة البحرية على الخليج العربي.
كما تتميز بغابة القرم (Mangrove) والقنوات المائية فضلاً عن الجزر الطبيعية الصغيرة المتصلة في ما بينها. ستجذب هذه الطبيعة الساحرة السياح والزائرين الذين يتوقون لتمضية إجازات مليئة بالراحة والاستجمام.

اقرأ أيضا

الاتحاد للطيران تعيد المواطنين مجاناً إلى الوطن