الشارقة الاتحاد :أشاد الشيخ محمد بن صقر القاسمي رئيس اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين بمكرمة ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي لعرس الأمل الثاني الذي ينظمه نادي دبي للرياضات الخاصة ومنظمة الأسرة العربية وشركة الأصالة للتنظيم يوم 28 مايو الجاري ويشارك فيه 60 عريساً من أعضاء الأندية والجمعيات والمنظمات والمؤسسات التي تقوم على رعاية وتأهيل المعاقين على مستوى الدولة· وثمن الرعاية الشاملة والدعم الدائم من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم صاحب الأيادي البيضاء والمبادرات المباركة لشريحة المعاقين من خلال تكفل سموه بمصاريف زواجهم كافة ومنح كل منهم 70 ألف درهم، الأمر الذي يساعدهم على تجاوز أكبر المعضلات التي تواجهها هذه الفئة ويحقق لهم ما حض عليه ديننا الحنيف من تيسير الزواج واستكمال نصف دينهم، مؤكداً أن هذه الشريحة تعتبر الأولى بالمساعدة والدعم لما يكابده أصحابها من عناء ومشقة بسبب المعاناة من الإعاقة وقلة الدخل وعدم وعي المجتمع بظروفهم والطرق المناسبة للتعامل معهم· منوهاً بالاهتمام والرعاية من قبل المسؤولين لشريحة ذوي الاحتياجات الخاصة لإيمانهم الراسخ بأن حضارة الأمة لابد لها من دعائم ومشاركة لكل من يعيش على هذه الأرض الطيبة خاصة أن نسبة كبيرة من هذه الشريحة أثبت قدرتها على العطاء والمشاركة في عجلة التنمية والارتقاء بالمجتمع· وأشاد بالاهتمام والرعاية من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ''نصير المعاقين'' وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات لفئة الشباب خاصة شريحة ذوي الاحتياجات الخاصة·