الاتحاد

الإمارات

الهيئة بدأت في حصر الأسر المتضررة حمدان بن زايد يوجّه الهلال الأحمر بتلبية احتياجات المتأثرين بالأمطار

أمر سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الأحمر بإيواء الأسر المتضررة من الأمطار الغزيرة و العواصف التي شهدتها مدينة العين وما جاورها خلال اليومين الماضيين ·
ووجه سموه هيئة الهلال الأحمر بسرعة التحرك تجاه الأسر التي تضررت مساكنها وتوفير المأوى الملائم لها وتلبية احتياجاتها كافة وتقديم أفضل الخدمات الإنسانية للمتأثرين من مواطنين ومقيمين ومساندتهم في ظل ظروفهم الراهنة ·
وقالت صنعا درويش الكتبي مستشارة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان للشؤون الإنسانية رئيس مجلس إدارة هيئة الهلال الأحمر إن الهيئة أكملت ترتيباتها لتنفيذ توجيهات سمو رئيس هيئة الهلال الأحمر وبدأت في حصر الأسر المتضررة وتجهيز أماكن ملائمة لإيوائها سواء في فنادق أو استراحات مجهزة بكافة المستلزمات الحياتية و المعيشية ، مشيرة إلى أن الهيئة وجهت مكتبها في العين بمتابعة أوضاع الأسر المتضررة والتواصل معها وترتيب أوضاعها للانتقال إلى أماكن إقامتها المؤقتة حتى تتم عملية صيانة مساكنها وتأهيلها لتعود صالحة للسكن ·
وأكدت الكتبي أن توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان جاءت في إطار مبادرات سموه النبيلة للحد من وطأة المعاناة الإنسانية عن كاهل المتأثرين من الكوارث وسعي سموه الدائم لتوفير الحياة الكريمة للأسر المتعففة وأصحاب الحاجات داخل الدولة ، لافتة إلى أن سموه يولي القضايا الإنسانية الداخلية اهتماما كبيرا ويوجه دائما بتعزيز دور الهلال الأحمر على ساحته المحلية و التوسع و الانتشار بين الشرائح و الفئات الضعيفة وتلبية احتياجاتها في المجالات كافة
وشددت على أن الهيئة ستقف بجانب المتأثرين في العين وما جاورها من الأمطار و العواصف تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان وانطلاقا من مسؤوليتها الإنسانية تجاههم ·
إلى ذلك أوضح حمد سيف الشامسي مدير فرع الهلال الأحمر في العين أن الفرع استنفر قواعده العاملة و المتطوعة وكون غرفة طوارئ تعمل على مدار الساعة لحصر الأسر المتضررة وتقصى أوضاعها و تهيئة الأماكن الملائمة لإسكانها ، مشيراً إلى أن الفرع وفر وسائل النقل والحركة لإيصال المتضررين إلى أماكن إقامتهم المؤقتة ·
وقال إن العديد من الأسر في العين تضررت من الأمطار و العواصف التي شهدتها أمس الأول ، حيث تأثرت أسقف المنازل نتيجة الرياح الشديدة التي صاحبت الأمطار وأصبحت غير آمنة للسكن في الوقت الحالي ·
يذكر أن أمطاراً غزيرة هطلت أمس الأول على مدينة العين وتساقطت حبات البَرَد على مناطق البدع و سويحان وحرز صاحبتها رياح شديدة أثرت على أسقف بعض المنازل ·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: نهج الإمارات ثابت لتحقيق التنمية والاستقرار في العالم