عربي ودولي

الاتحاد

برلمانيون يطالبون بغداد بتوحيد التعرفة الجمركية

طالبت الكتلة البيضاء البرلمانية، الحكومة العراقية أمس، بتوحيد التعرفة الجمركية واستيفائها حصراً من قبل الحكومة، في حين اعتبر اتحاد مقاولي كردستان، أن اعتماد بعض الوزارات في حكومة الإقليم على الشركات الأجنبية كارثة ومخالف للتعليمات.
وقالت المتحدثة باسم الكتلة عالية نصيف في بيان إن “هناك خللاً كبيراً في آلية استيفاء التعرفة الجمركية في المنافذ الحدودية”، مطالبة بأن “يكون استيفاؤها من قبل السلطات الحصرية للحكومة الاتحادية ومن المنافذ الحدودية كافة من الشمال إلى الجنوب، بعد توحيدها وتنظيم آلية استيفائها”.
وأوضحت أن “بعض المحافظات التي تقع فيها المنافذ الحدودية تقوم باستقطاع نسبة 3% لتنمية المحافظة، في حين يستقطع البعض الآخر 5% أو 8%، وبشكل بعيد عن أي تنظيم”، مشددة على أن “أي إهمال في هذا الموضوع ستترتب عليه خسائر كبيرة وضياع للأموال التي يمكن إنفاقها على الجوانب التي تهم الإنسان العراقي”.
من جهة أخرى، قال المتحدث الرسمي باسم اتحاد مقاولي كردستان ناجي شيخ فخر الدين في السليمانية أمس، إن “سياسة بعض الوزارات تجاه الشركات المحلية تعد كارثة ومخالفة لتعليمات العقود الحكومية التي تؤكد إمكانية اللجوء إلى الشركات العالمية عند الحاجة”. وأضاف فخر الدين أن “مشاريع تبليط الطرق الخارجية أحيلت عبر الدعوة المباشرة لشركات أجنبية مع إهمال الشركات المحلية في تنفيذ تلك المشاريع الكبيرة على الرغم من ما للمحلية من خبرة وكفاءة”.

اقرأ أيضا

هواوي تحذر من أن الصين سترد على القيود التي فرضتها أميركا