الاتحاد

عربي ودولي

استقالات متوالية من فتح على خلفية نتائج الانتخابات


غزة - علاء المشهراوي والوكالات: أظهرت النتائج الرسمية التي اعلنت امس ان حركة 'فتح' التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس تتقدم انتخابات البلدية لكن حركة المقاومة الاسلامية (حماس) فازت بمراكز مهمة في المدن في إظهار للقوة·ويشير الأداء القوي الذي أظهرته 'حماس' ان الحركة قد تشكل تحديا خطيرا لحركة 'فتح' التي تتولى القيادة منذ فترة طويلة وذلك في الانتخابات البرلمانية المقررة هذا الصيف·
وقال مسؤولون عن الانتخابات ان 'فتح' فازت بنحو 50 مجلسا بلديا من بين 84 مجلسا في الضفة الغربية وقطاع غزة بينما فازت 'حماس' بنحو 30 مجلسا منها مدينة رفح في غزة وبلدة قلقيلية بالضفة الغربية·
واظهرت النتائج الرسمية التي لن تصبح نهائية الى حين التحقيق في مخالفات ارتكبت في بعض الدوائر ان 'حماس' سيطرت على ستة مجالس إضافية مقارنة بنتائج سابقة غير رسمية·
واعترض الجانبان على النتائج غير الرسمية وأغلق محتجون مسلحون من 'كتائب شهداء الأقصى' التابعة لـ'فتح' مكاتب تسجيل اسماء الناخبين في الانتخابات البرلمانية في غزة لفترة وجيزة يوم الأحد·
وقد تضررت 'فتح' بسبب اتهامات بالفساد في حين كسبت 'حماس' مصداقية من قتالها لإسرائيل وطابعها الديني وأعمالها الخيرية·
الى ذلك أُعلِن عن سلسلة استقالاتٍ في حركة 'فتح' طالت آخرها استقالة أمين سر الحركة في قلقيلية ·وقالت مصادر فلسطينية إنّ أحمد هزاع أمين سر حركة 'فتح' في قلقيلية، قدّم استقالته من أمانة السر إثر خسارة حركته في الانتخابات البلدية في المدينة · وأعلن هزاع أنّ الاستقالة تأتي بسبب عدم أخذ اللجنة المركزية لحركة 'فتح' بالملاحظاتٍ التي تقدّم بها قبيل الانتخابات البلدية·وقدّم أعضاء لجنة محافظة قلقيلية الفتحاوية استقالة جماعيّة، وتمّ تشكيل لجنةٍ ثلاثية من كوادر الحركة تكون من ضمن مهامّها الرئيسة تشكيل لجنةٍ لتقصّي أسباب خسارة 'فتح' في انتخابات بلديات قلقيلية·
وكان أمين سر حركة 'فتح' في بيت لحم قدّم هو الآخر يوم الجمعة الماضية استقالته من منصبه على خلفية خسارة حركته في الانتخابات البلدية في المدينة لصالح حركة 'حماس' التي حقّقت الفوز في خمسة مقاعد من أصل ستّة مخصّصة للمسلمين·وأكد جمال الشوبكي رئيس اللجنة العليا للانتخابات المحلية الفلسطينية خلال مؤتمر صحافي عقد في مدينة رام الله امس أن قوائم الفائزين في الانتخابات أولية ولن تصبح نهائية قبل البت في الطعون·وقال الشوبكي إن اللجنة العليا قررت عدم نشر أسماء القوائم على أساس حزبي، وانما حسب ترتيبها وحسب الأصوات التي حصلت عليها· موضحاً أن هذا القرار يتماشى مع القانون·
وقررت الكتلة الاسلامية للتغيير والاصلاح المؤيدة لحركة 'حماس' التي فازت بكافة مقاعد المجلس البلدي في انتخابات بلدية قلقيلية الخمسة عشر، تسمية الاسير وجيه قواس القابع في سجن عوفر منذ اكثر من ثلاثين شهرا، رئيسا لبلدية قلقيلية ، اضافة الى تعيين الدكتور الصيدلي هاشم المصري نائبا للرئيس وقائما باعماله ·
ومن الجدير ذكره ان الاسير قواس حصل على أعلى نسبة من الاصوات في المدينة - 8650 صوتا كما ان محكومية قواس تنتهي في 26/6/2005

اقرأ أيضا

ماي تسمح لـ"هواوي" بالمشاركة في بناء شبكة الجيل الخامس في بريطانيا