الإمارات

الاتحاد

60% من موظفي محطات الطاقة النووية بالدولة في 2017 مواطنون

ينتظر أن يكون 60% من كوادر محطات الطاقة النووية بالدولة مواطنين بحلول العام 2017، حيث تعمل مؤسسة الطاقة النووية على التواصل مع جميع الفئات لنشر وتعزيز الوعي بأهمية الطاقة النووية واستخداماتها للأغراض السلمية، فضلاً عن توقيع اتفاقيات مع المؤسسات الأكاديمية داخل الدولة وخارجها لتأهيل المواطنين ليصبحوا مهندسين وفنيين ومشغلين وإداريين.
وتنظم مؤسسة الإمارات للطاقة النووية سلسلة من اللقاءات المفتوحة مع أفراد المجتمع، بهدف نشر وتعزيز الوعي حول برنامج الإمارات السلمي للطاقة النووية، والتي تشتمل على عرض أحدث تطورات برنامج مؤسسة الإمارات للطاقة النووية، والتعرف على الفرص الوظيفية والتدريبية الواعدة والمنح الدراسية التي توفرها المؤسسة للكوادر الوطنية، ويضمن لقاء القيادات الإدارية وفريق عمل مؤسسة الإمارات للطاقة النووية.
وتلتقي القيادات الإدارية وفريق عمل المؤسسة عبر منتدى بجامعة الإمارات بجمهور مدينة العين، كما سيعقد منتدى آخر في الفجيرة يوم 12 ديسمبر المقبل في مركز وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع.
وتتيح المنتديات للجمهور التعرف على برامج الطاقة النووية وكيفية عملها، وآخر تطورات برنامج المؤسسة السلمي، والتعرّف على الفرص الوظيفية والتدريبية الواعدة والمنح الدراسية المقدمة، إلى جانب لقاء القيادات الإدارية وفريق عمل المؤسسة.
ولفتت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية إلى أنها تسعى إلى توفير طاقة كهربائية آمنة ونظيفة وموثوقة للدولة عبر البرنامج السلمي للطاقة النووية.
وكانت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية، وجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والبحوث، والهيئة الاتحادية للرقابة النووية قد فتحت باب القبول لعدد من الدفع في برنامج بعثات الإمارات الدراسية للطاقة النووية. ويقدم برنامج المنح الدراسية منحة دراسية كاملة للالتحاق بمجموعة من أرقى الجامعات في العالم للحصول شهادة البكالوريوس أو الماجستير في الهندسة النووية، والميكانيكية، والكهربائية.

اقرأ أيضا

«صحة» تخصص مستشفى العين لعلاج «كورونا»