الرياضي

الاتحاد

الفوز في «الكلاسيكو» ضربة معنوية

ميسي

ميسي

أكد الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة أن مباراة الكلاسيكو أمام ريال مدريد يوم السبت المقبل قد تمثل “ضربة معنوية”، وقلل من أهمية الجوائز الفردية بالتأكيد على أن أكثر ما يهمه هو “أن يفوز الفريق بمباريات وألقاب”.
واختير ميسي أمس الأول لقائمة الترشيحات الأخيرة لجائزة الكرة الذهبية، وفي الوقت نفسه نشر موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) مقابلة مع النجم الأرجنتيني تحدث فيها حول العديد من القضايا، في مقدمتها الكلاسيكو المنتظر.
وقال ميسي: “ستكون مباراة جيدة للغاية، بالتأكيد من المهم الخروج بنتيجة جيدة، وإذا ما حدث ذلك سيكون ضربة معنوية لبقية الموسم، لو حدث العكس، لن يكون لدينا وقت كي نسترخي لأن بعده تأتي رحلة اليابان (للمشاركة في بطولة العالم للأندية)، التي تمثل أهمية كبيرة بالنسبة لنا”.
وفيما يتعلق بالخطة التي سيتبعها المدرب بيب جوارديولا خلال مباراة “سانتياجو برنابيو” قال “البرغوث” إن طريقة 3-4-3 تتطلب المزيد من اللاعبين في خط الوسط “وهو ما يريده المدرب من أجل الاحتفاظ بالكرة أكثر”.
ويرى ميسي أن الفريق يعرف أن “حيازة الكرة هي المفتاح من أجل وصولنا وعدم وصولهم”، لذا “وجود لاعب أكثر في الوسط يسمح بأن تكون الأمور أسهل”. ويعتبر الأرجنتيني أن من بين الأسلحة الأخرى التي سيحظى بها الفريق في مباراة السبت المقبل، الخبرة التي يتمتع بها اللاعبون. وقال: “نعرف بعضنا البعض كثيرا في برشلونة، منذ وقت طويل ونحن نلعب معا وعمليا نعرف إلى أين ستصل الكرة قبل تمريرتين أو ثلاث من حدوثها”.
وفيما يتعلق بالمدير الفني جوسيب جوارديولا، أوضح الأرجنتيني أن “قيادته جوهرية، ليس فقط فيما يتعلق بالعمل اليومي، بل بالطريقة التي يحضر بها للمباريات”. ويعتبر ميسي أن جوارديولا هو الرجل المناسب لقيادة لاعبين “متحفزين إلى أقصى حد”، لذا فهو يصنع “اختلافا كبيرا”. وقال: “على سبيل المثال، عندما قرر أن نبدأ في تناول الطعام بالنادي، وأن يتابعنا الأطباء ويراقبوننا، تسبب ذلك في فارق كبير وجعلنا أكثر قوة على المستويين الفردي والجماعي”.

اقرأ أيضا

خان.. «الحصان الأسود» إلى «إنييستا الزعيم»