عربي ودولي

الاتحاد

مفتي استراليا يتجه للعراق وعائلة الرهينة دوغلاس تعرض هبة للخاطفين


بغداد -سدني- وكالات الأنباء:اعلنت مجموعة مسلحة في العراق امس عن اختطاف شخص ياباني لم قالت انه يعمل مديرا للامن في قاعدة عسكرية وانه اصيب بجروح خطيرة خلال الكمين الذي نصب لاختطافه فيما اختطف مسلحون مجهولون أمس الأول مدير مركز 'الوليد' الحدودى وأحد معاونيه أثناء توجههما الى المجمع· وقال مصدر فى استخبارات وزارة الداخلية ان مجموعة مسلحة اختطفت فارس النورى وأحد مساعديه على بعد سبعين كيلومترا من المجمع· وكان طريق الوليد الحدودى قد شهد عدة عمليات اختطاف قامت بها مجموعات مسلحة· من جهة اخرى تمكن أحد كبار ضباط الوزارة المعتقل فى بناية الوزارة على خلفية اتهامه بتسريب معلومات من الفرار من السجن الخاص به· وقال مصدر أمني ان وزير الداخلية الجديد أصدر أمرا باعتقال عميد رفض الكشف عن أسمه بتهمة تسريب معلومات أمنية للجماعات المسلحة بانتظار احالته الى المحكمة المختصة· من جانب آخر توجه مفتي استراليا أمس الى العراق للمساعدة في الافراج عن دوغلاس وود رجل الاعمال الاسترالي المحتجز رهينة الذي قدمت اسرته 'هبة للخاطفين'، عشية انتهاء مهلة انذار وجهه الخاطفون الى كانبيرا لسحب قواتها من العراق·وقال الشيخ تاج الدين الهلالي الذي وجه نداءات مساء أمس الأول على محطات تلفزيونية عربية للافراج عن الرهينة 'نتوجه الى العراق لمساعدة شقيقنا الاسترالي'·واضاف الهلالي في تصريحات لصحافيين في مطار سيدني 'سنفعل ما بوسعنا لاعادة دوغلاس الى منزله··مساعدته والصلاة من اجله واجب علينا'·وردا على سؤال عن اتصالات محتملة في العراق، قال الهلالي ان 'عددا كبيرا من الاشخاص اصدقاء لي وسيساعدوني'· وقال مالكولم وود شقيق الرهينة الاسترالي ان اسرة دوغلاس وود قدمت 'هبة سخية' للعراقيين·واوضح لصحافيين 'انها ليست فدية·لم يقدم اي طلب لفدية'·واضاف المصدر نفسه ان المفتي وافق على نقل هذه الرسالة·وتابع 'نتعاطف مع الذين فقدوا اقرباء او عملهم او املهم نحن متأثرون لذلك نريد المساعدة وتقاسم العبء'·

اقرأ أيضا

رئيس كوريا الجنوبية لدى زيارته بؤرة «كورونا»: الوضع خطير للغاية