الرياضي

الاتحاد

فولهام يعود بفوز ثمين من ليفربول

كرة مشتركة بين ريزي لاعب فولهام (يمين) وكويت مهاجم ليفربول

كرة مشتركة بين ريزي لاعب فولهام (يمين) وكويت مهاجم ليفربول

حقق فولهام فوزاً مهماً على ضيفه ليفربول 1-صفر هو الثاني في آخر 20 مباراة بين الفريقين أمس الأول في ختام المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم. وكان تفوق ليفربول أوضح حتى نقصت صفوفه بطرد لاعب وسطه جاي سبيرينج (72).
وكانت البداية للفريق الزائر، وأرسل تشارلي آدم كرة إلى الأوروجوياني لويس سواريز في الجهة اليسرى أعادها عكسية إلى أندرو كارول تابعها مباشرة في أحضان الحارس الاسترالي مارك شفارتسر من نحو 6 أمتار (8)، وكان آدم محور الفريق “الأحمر” ومول المهاجمين سواريز وكارول والويلزي كريج بيلامي بكرات متقنة، وجرب نفسه بكرة مركزة ارتمى عليها شفارتسر (14). وأسقط كارول كرة برأسه على قدم سواريز تابعها الأخير متسرعا فطاشت بعيداً (16)، ورد البلجيكي موسى ديمبيليه بقذيفة ارتمى عليها الحارس الإسباني خوسيه مانويل رينا وحولها إلى خارج منطقته (18)، وأخرى من الأميركي كلينت ديمبسي سيطر عليها حارس ليفربول (19)، وحرم القائم الأيسر ليفربول من افتتاح التسجيل بتصديه لكرة جوردان هندرسون (28)، وختم آدم الشوط الأول بفرصة أخيرة في الدقيقة الأخيرة.
وفي بداية الشوط الثاني، حاصر ليفربول مرمى مضيفه وحامت الكرة طويلاً أمامه مع عدة ركلات ركنية ونجاح شفارتسر في إبعاد الخطر 3 مرات في الدقائق الثماني الأولى، وفات على فولهام فرصة مناسبة للتسجيل بعد سيطرة لنحو 5 دقائق (58) قبل أن تميل الكفة مجدداً ويهدر بيلامي فرصتين الأولى من ركلة حرة عند خط المنطقة (62)، والثانية من انفراد تام لا يتكرر (63). وسجل سواريز هدفا بطريقة رائعة بعد أن تبادل الكرة مع الاسباني خوسيه هنريكه داخل المنطقة ألغاه الحكم كيفن فرند بداعي التسلل (66)، ثم رفع البطاقة الحمراء بوجه سبيرينج لتدخل اعتبره عنيفا ضد ديمبيليه (72).
وسيطر فولهام على المجريات بعد النقص العددي في صفوف الضيف، وأصاب ديمبسي العارضة (80)، وسدد النروجي يون أرنه ريزه في أحضان زميله السابق رينا (82)، ومرت كرة ديمبيليه بجوار القائم الأيمن (83)، وضاعت فرصة أخرى على ليفربول من البديل ستيوارت دوانينج ردها شفارتسر ثم القائم (84).
وكسر فولهام العقم من الجانبين بعد تسديدة من لاعب ليفربول السابق داني مورفي ارتدت من يدي رينا إلى ديمبسي الذي أعادها إلى شباك الضيوف (85). وشهدت الدقائق الأخيرة فرصا لا تصدق للفريقين دون أن يتمكن أي منهما من تبديل النتيجة. ورفع فولهام رصيده إلى 15 نقطة في المركز الثالث عشر، وبقي ليفربول سابعا وله 23 نقطة.
وجاء ترتيب أبرز الهدافين في “البريميرليج”: 14 أهداف: الهولندي روبن فان بيرسي (أرسنال)، 11 أهداف: الأرجنتيني سيرخيو أجويرو، 10 أهداف: البوسني أدين دزيكو (مانشستر سيتي)، 9 أهداف: واين روني (مانشستر يونايتد) والسنغالي ديمبا با (نيوكاسل يونايتد) والنيجيري أيجبيني ياكوبو (بلاكبيرن)، 7 أهداف: التوجولي إيمانويل أديبايور (توتنهام) ودانيال ستاريدج (تشيلسي) والايطالي ماريو بالوتيلي (مانشستر سيتي)، 6 أهداف: الهولندي رافايل فان در فارت (توتنهام) وفرانك لامبارد (تشيلسي) والكرواتي إيفان كلاسنيتش (بولتون) والمكسيكي خافيير هرنانديز “تشيتشاريتو” (مانشستر يونايتد) وجيرماين ديفو (توتنهام) والايسلندي هيدار هيلجوسون (كوينز بارك رينجرز). وجاء ترتيب فرق الصدارة: مانشستر سيتي 38 نقطة من 14 مباراة، مانشستر يونايتد 33 من 14، توتنهام 31 من 13، تشيلسي 28 من 14، أرسنال 26 من 14، نيوكاسل 26 من 14.

اقرأ أيضا

سواريز.. «لحظة ألم»!