الاقتصادي

الاتحاد

ماجد بن محمد بن راشد يزور جناح شرطة دبي في معرض «كركتر»

زار سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للثقافة والفنون، جناح القيادة العامة لشرطة دبي، ممثلة في إدارة خدمة التدريب الدولي بالإدارة العامة لخدمة المجتمع، ومركز التدريب الافتراضي بالإدارة العامة للموارد البشرية، في فعاليات معرض كركتر دبي، ودبي العالمي للألعاب الإلكترونية 2011.
وكان في استقبال سموه المقدم المهندس الدكتور أحمد بن صبيح مدير مركز التدريب الافتراضي، والنقيب فهد أحمد الزرعوني رئيس قسم تنفيذ وتسويق البرامج في إدارة خدمة التدريب الدولي بالإدارة العامة لخدمة المجتمع.
وأوضح المقدم المهندس الدكتور أحمد بن صبيح أن مشاركة القيادة العامة لشرطة دبي هدفت إلى ترويج برامجها التوعوية والتدريبية، من باب حرصها على الشراكة المجتمعية مع الجميع في سبيل تحقيق أمن واستقرار المجتمع من خلال الألعاب الإلكترونية والشخصيات الكرتونية.
وأشار إلى أن مشاركة مركز التدريب الافتراضي تتضمن عرضاً لقسم إعادة بناء مسرح الحادث بواسطة تقنية الأبعاد الثلاثية التي تخدم تطوير نظام التدريب، وتطور الدورات التي تتناول قضايا مهمة وحساسة، يستفيد منها المتخصصون.
وقال إنه تم عرض البرامج والمشاريع التي تعمل على توفير بيئة تدريب عملية وآمنة تعمل على توفير أجواء جيدة للمحاضرات النظرية التي تفتقر إلى التفاعل، إضافة إلى توفير بيئة مناسبة تحد من وجود عوامل معيقة، مثل الوقت والتكلفة والتدريب العملي في مواقع الحوادث.
كما يستعرض مركز التدريب كيفية استخدام البيئة الافتراضية كوسيلة مساندة للمحاضرات واستخدامها لتأهيل المتدربين قبل نقلهم إلى التدريب في مواقع الحوادث، إضافة إلى تطوير وتحسين العملية التدريبية للارتقاء بجودة أداء العاملين وتنمية مهاراتهم، أو زيادة معارفهم من خلال الاعتماد على تنويع برامج التدريب الافتراضي التأسيسي والتخصصي الوظيفي، وتطوير تقنيات التدريب المعمول بها في شرطة دبي بما يتلاءم مع التطورات المعاصرة، وعرض خطط تطوير بيئة التدريب الافتراضية للتحقيق في حوادث السير والتحقيق الجنائي ولغة الجسد في شرطة دبي.
كما يستعرض المركز طرق استخدام التكنولوجيا والمحاكاة وألعاب الفيديو - ثلاثية الأبعاد - في بيئة تدريبية عملية آمنة لتدريب محققي السير والجنائي وتحديد الاحتياجات التدريبية لتقييم أساليب التدريب المستخدمة.
ومن جهته، قال النقيب فهد أحمد الزرعوني إن إدارة خدمة التدريب الدولي عرضت شخصية كرتونية دولية تابعة لها وتحمل الشخصية اسم (سعيد حماية)، متمثلة بالطفل (سعيد)، الذي يعمل بالتعاون مع أصدقائه على معالجة مشاكل وسلوكيات تربوية هادفة لإعداد جيل يتسلح بالمعرفة والفهم لمواجهة مشاكل الحاضر من أجل مستقبل مشرق.
وتعنى الشخصية بتقديم المبادئ الأخلاقية وإبعاد الضرر عن الأطفال الصغار وحثهم على الالتزام بالأخلاق والآداب العامة.

اقرأ أيضا

191 مليار درهم قيمة أكبر 25 علامة تجارية بالإمارات