الاقتصادي

الاتحاد

«بي بي» تحذر من تأثير ارتفاع النفط على الانتعاش «الهش»

مسؤولة شركة نفط صينية في جناح الشركة بمؤتمر البترول العالمي في الدوحة

مسؤولة شركة نفط صينية في جناح الشركة بمؤتمر البترول العالمي في الدوحة

حذر بوب دادلي، الرئيس التنفيذي لشركة “بي.بي”، أمس من أن الانتعاش الاقتصادي الهش ربما يتأثر سلباً جراء أسعار النفط المرتفعة، لا سيما في الولايات المتحدة. وعلى الرغم من الخطر المحدث لتباطؤ اقتصادي حاد في أوروبا يؤثر على الطلب على النفط في شتى أنحاء العالم، ظلت أسعار النفط فوق مئة دولار للبرميل معظم فترات عام 2011 ويرجع ذلك إلى حد كبير لنمو أقوى في آسيا وعدم استقرار في الدول المنتجة.
وقال دادلي، أمام مؤتمر البترول العالمي في قطر، إن أسعار النفط المرتفعة يحتمل أن تؤثر على النمو العالمي وتضر بالطلب. وأضاف “إنه أمر مهم في الوضع الحالي الهش للاقتصاد العالمي. من المرجح أننا نسير على خط رفيع”. وتابع “من المستحيل تحديد السعر الذي سيؤثر على الانتعاش الاقتصادي ولكن نعلم المناطق الأكثر تأثراً”، موضحاً أن الولايات المتحدة هي الأكثر عرضة للتأثر بسبب مجال الحماية المحدود لضريبة الوقود واعتمادها الهائل على النفط. وتابع “هناك خطر لتضرر الولايات المتحدة أكبر اقتصاد في العالم وأكبر مستهلك للنفط نتيجة نقص الإمدادات وأسعار النفط المرتفعة وأن يمتد التأثير لبقية دول العالم”، مضيفاً أن أي تباطؤ في الاقتصاد الأميركي سيلقي بظلاله حتماً على النمو العالمي.

اقرأ أيضا

كازاخستان تدعو لمشاركة أوسع في خفض إنتاج النفط