صحيفة الاتحاد

تكنولوجيا

"تويتر" تحذر بعض مستخدميها من إمكان قرصنة حساباتهم

حذرت "تويتر" بعض مستخدميها من أن خللا في الأمن الإلكتروني قد يكون أصاب حساباتهم مع إمكان ضلوع "جهات مدعومة من إحدى الدول" في العملية، في خطوة نادرة لهذه الشبكة الاجتماعية.
 
وكتبت "تويتر"، في رسالة موجهة لبعض مستخدميها خلال اليومين الماضيين "نحيطكم علما على سبيل الاحتياط بأن حسابكم على تويتر جزء من مجموعة صغيرة من المستخدمين الذين ربما قد تعرضوا لاستهداف من جهات مدعومة من احدى الدول".
 
وأضافت "نعتقد أن هذه الجهات (المرتبطة بشكل محتمل بحكومة) تمكنت من محاولة الحصول على معلومات مثل عناوين بريد إلكتروني وتلك الخاصة ببروتوكول الانترنت (آي بي) و/أو أرقام الهواتف".


وأكدت "تويتر" أنها تجري "تحقيقات فاعلة بشأن هذه المسألة" حتى في ظل "عدم وجود أي أدلة حتى اللحظة على أنهم حصلوا على معلومات خاصة بحسابكم".
 
وتم إرسال أولى هذه الرسائل من "تويتر" الجمعة من ثم خلال عطلة نهاية الأسبوع. ومن غير المعلوم حاليا عدد المستخدمين المعنيين بهذه المسألة لكن يبدو أنه قليل.
 
وسبق لشبكة "تويتر" أن حذرت مستخدميها في الماضي إزاء انتهاكات محتملة للأمن الإلكتروني خصوصا في فبراير 2013 حين حذرت 200 ألف عضو في الشبكة الاجتماعية من تعرض كلمات السر وعناوين البريد الإلكتروني للقرصنة.