الاقتصادي

الاتحاد

«إيمال» تنتج مليون طن من الألمنيوم خلال عامين

تمكنت شركة الإمارات للألمنيوم من إنتاج مليون طن من الألمنيوم المنصهر منذ انطلاق عمليات الإنتاج في ديسمبر 2009 وحتى نهاية الشهر الماضي، بحسب بيان صحفي أمس.
وأفادت الشركة بأن معدل الإنتاج اليومي لمصهر “إيمال” ارتفع حالياً إلى 2035 طناً من 1400 طن يومياً خلال عام 2009، ما يجعل المصهر أكثر استعداداً لتلبية الطلب العالمي المتزايد على الألمنيوم.
ومن المقرر أن يتزايد إجمالي الإنتاج السنوي للمصهر ليصل إلى 1,3 مليون طن عند إنجاز المرحلة الثانية من المشروع بنهاية عام 2014.
وقال سعيد فاضل المزروعي رئيس شركة “إيمال” ومديرها التنفيذي: “ما كان لإنجازات إيمال المتوافقة مع أهداف رؤية 2030 الاقتصادية أن تتحقق لولا ثقافة الالتزام بقيم الأداء المتميز لدى موظفيها وكوادر عملها”. وأضاف”مع انطلاق العمل بالمرحلة الثانية من المشروع، نكون على المسار الصحيح نحو تحقيق الطاقة الإنتاجية القصوى للمصهر بنهاية عام 2014 وتلبية الطلب المتصاعد على الألمنيوم في الأسواق العالمية”. وأكد أن تحقيق هذا الإنجاز تم دون أي تهاون بمعايير الصحة والسلامة أو الالتزامات التي أخذناها على عاتقنا تجاه البيئة.
وتواصل “إيمال” تطوير المهارات التقنية والتشغيلية لكادر عملها الذي ينمو باستمرار، مع التزامها باستراتيجية التوطين، بحسب البيان.
كما تحرص على مواصلة توفير بيئة العمل الآمنة، بعد أن سجلت ما يعادل خمسة ملايين ساعة عمل عام 2011 دون أي حوادث معوقة للعمل في خطوطها الإنتاجية، ما جعل إنتاج مليون طن من الألمنيوم بأقل من عامين أمراً ممكن التحقق.

اقرأ أيضا

العالم يتحد دعماً لـ«إكسبـو 2020 دبي»