صحيفة الاتحاد

الرياضي

«دراج ريس» قمة الإثارة والإبهار في «تل مرعب»

المنطقة الغربية (الاتحاد)

حصدت منافسات بطولة «الدراج ريس» للدراجات، والتي أقيمت ضمن فعاليات مهرجان «ليوا - تل مرعب» 2017 الرياضي الكثير من النجاح والتميز والتفوق، من خلال الحضور الكبير والتفاعل من مختلف المتسابقين والمغامرين في فئات البطولة الست، حيث استمرت المنافسات خمس ساعات متواصلة بدأت من السابعة مساء.
وجاءت الفئة المفتوحة وهي فئة ذات العجلات الأربعة لكي تهدي الفوز إلى المتسابق محمد حمزة العازمي، والذي حقق زمناً قدره 3:441 ثانية، وحل في المركز الثاني عامر سالم الجنيبي بزمن 3:465 ثانية، وثالثاً مشعل جاسم محمد الفهد بزمن 3:493 ثانية، وفي فئة البولاريس (الأولى) حل بالمركز الأول فيصل عبد الله يوسف بزمن 5:26 ثانية، وثانياً مطر عمران سلمان بزمن 5:532 ثانية، وثالثاً علي حسن درويش وقدره 5:611 ثانية.
وفي فئة الدراجات ذات العجلتين حقق السعودي مثنى بن منصور محمد المركز الأول بزمن 4:216 ثانية، وحل ثانياً ناصر عبد العزيز العبد الجبار بزمن 4:422 ثانية، وثالثاً محمد راشد بن ضمير بزمن 4:549 ثانية، وفي فئة البولاريس المفتوحة حل في المركز الأول محمد حمزة العازمي بزمن وقدره 4:268 ثانية، وثانياً إبراهيم سعيد الدرمكي بزمن 4:295، وجاء في المركز الثالث خليفة سلطان سعيد بزمن 4:427 ثانية.
وفي فئة الدراجات ذات الأربع 10 مل حل في المركز الأول عيسى زايد المنصوري بزمن وقدره 3:665 ثانية، وثانياً محمد حمزة العازمي بزمن 3:778 ثانية، وثالثاً عامر سالم الجنيبي بزمن 3:787 ثانية، وفي فئة البجي تمكن من إحراز المركز الأول سيف محمد أحمد خلف بزمن وقدره 4:414 ثانية، وثانياً مطر مبارك المنصوري بزمن 4:425 ثانية، وجاء في المركز الثالث ناصر عيد الحاي بزمن 4:576 ثانية.
وكانت المنافسات أقيمت في أجواء مثالية وإيجابية من خلال عناصر التحكيم التي وضعها نادي الغربية الرياضي، والإعدادات الخاصة بالبطولة، والتي ساهمت في أن يكون للمنافسة أبعاد ناجحة وتكامل من الناحية الفنية والتنظيمية.
وحصد بعض الأبطال الإعجاب لا سيما من خلال كسر التوقيت في كل مرة ما بين المشاركين، حيث اتسمت أغلب المحاولات بالندية إن لم يكن أكثرها، بالإضافة إلى الجو الحماسي، والذي طغى على المكان بشكل عام وأثبت أن سباقات الدراج ريس هي من أكثر البطولات نجاحاً للنادي بشكل عام.
ومن جانبه كشف حمدان المزروعي مدير نادي الغربية الرياضي عن أن الإقبال والمشاركة في فئات الدراج ريس للدراجات قد تجاوز التوقعات التي وضعتها اللجنة المنظمة لعدد المشاركين، وأن الحضور والإقبال كان كبيراً من مختلف الدراجين ومحبي الإثارة، وقال: حضور رائع شهدناه من خلال المنافسة والتحدي الكبير لسباق الدراج ريس للدراجات، حيث أثبتت هذه الرياضة كالمعتاد شعبيتها بين أوساط الشباب المشارك.
وقال المزروعي: المنافسة كانت رائعة من البداية وحتى النهاية وكانت المشاركة إيجابية خاصة أن المشاركة تجاوزت حدود الإمارات لكي نشاهد فرقاً قادمة من مختلف أنحاء الخليج العربي، من أجل الحضور والتنافس في مسار سباق حلبة تل مرعب، سعدنا كثيراً بهذا الحضور وأسعدنا أكثر التفاعل من الشباب بكل تأكيد.
وعبر عن سعادته بالحضور الكبير للجماهير في منافسات «الدراج ريس» مشيداً بالأعداد الكبيرة التي تحلقت حول منطقة الحلبة مؤكداً أن ذلك يثبت أن سباقات السرعة والإثارة تشهد الكثير من الإقبال والمتابعة من الشباب.

عامر الجنيبي: الفوز لم يكن سهلاً
المنطقة الغربية (الاتحاد)

شارك بطل الإمارات عامر الجنيبي في أكثر من فئة، وحقق المركز الثاني في الفئة المفتوحة وأحرز المركز الثالث في فئة ذات الأربع 10 مل، وهو من الأسماء المعروفة والمشاركة بشكل دائم في منافسات «الدراج ريس» في تل مرعب.
وعبر الجنيبي عن اعتزازه بأن يكون أحد الأسماء الحاضرة دوما من خلال بطولات تل مرعب وقال: نشارك منذ زمن طويل وقد بدأنا مع فئة الستاندرد ومع الوقت تحولنا للفئات الأقوى والأبرز في البطولة، وأصبحت مشاركاتنا لا تقتصر على البطولات في الإمارات فقط وإنما انتقلنا للمشاركة في بطولات الخليج في الكويت والسعودية قطر.
وأكد أن الرياضة ليست سهلة كما يظن البعض والمتسابق يكون مطلوبا منه التركيز على أن يكون في كامل تجهيزه واستعداده، وأن تتوافق إعدادات الدراجة معه كي يحقق الانطلاقة الأفضل ويصل لتوقيت متميز، وقال: أهم ما يميز بطولات تل مرعب هو الأمان وتوفير اللجنة المنظمة لكل العناصر التي تصل بالسباق لأعلى درجات النجاح، وختم: لا شك كسب مركزين في فئتين مختلفتين شيء طيب وأشكر فريقي الذي عمل معي بجد واجتهاد.