أرشيف دنيا

الاتحاد

الجيل الجديد الأقدر على التعامل مع التكنولوجيا الحديثة

الأطفال يعشقون التكنولوجيا الحديثة، ويرفضون إجبارهم على عدم التعامل معها

الأطفال يعشقون التكنولوجيا الحديثة، ويرفضون إجبارهم على عدم التعامل معها

نشرت صحيفة الجارديان البريطانية مقالاً مطولاً عن قدرات الجيل الجديد في التعامل بسلاسة مع الحاسب والهواتف الجوالة الذكية، قبل أن يتعلموا حتى الحروف الأبجدية أو الكلام. وعزز المقال هذه الملاحظات بشواهد لدراسات استخدم فيها جهاز «الآي باد أو الآي فون» مع هذا الجيل والذي لم يجد أي صعوبة في فهم آلية التعامل معه، لأنه ببساطة يستغل اللمس «وهو ما يتقنه الصغار» في التعامل مع هذه الأجهزة. وذكر موقع «تك تو كليك» أن تعامل الأطفال مع البيئة حولهم تعتمد على الفطرة والسجية، عكس الأشخاص البالغين والذين يجدون أن أي تقنية جديدة بحاجة إلى تعلم. فالأطفال الصغار لا يفرقون بين الأجسام المعروضة على شاشة الآي باد وبين الأجسام في الواقع. فتجد الطفل يحاول سحب الجسم لخارج حدود الآي باد ظنا منه أنه جزء من الواقع. ولكن هل لهذا التصرف الفطري من الطفل الصغير دلالات بحثية مستقبلية للنظر في إمكانية دمج العالمين «الافتراضي والواقعي» ببعضهما ليتكاملا؟ قد يكون الواقع هو البداية، ولكن نحن بحاجة إلى المزيد.

اقرأ أيضا